صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

أنا لا أساوى شيئا وفقدت وزنى فى البطولة

39 مشاهدة

24 يوليو 2019
كتب : جميل كراس



اعترف «جمال بلماضى» المدير الفنى الجزائرى الذى فاز بالبطولة الأفريقية مصر 2019 بأنه بالفعل لا يساوى شيئًا، واللاعبون الجزائريون هم الأبطال الحقيقيون وكنت أشد حرصًا عليهم بالتركيز وعدم الخروج عن الانضباط والذى بسببه استبعدت أحد نجوم المنتخب الجزائرى عن التشكيل كلية.
لقد انتصر منتخب بلادى لأنه الأفضل ويالها من بطولة رائعة وأكثر جمالاً رغم شدة الحر وقسوة المناخ السائد فى ذلك الوقت من السنة وصيف القاهرة الساخن جدًا.. نعم لقد فزنا بعد طول غياب امتد قرابة الـ29 عامًا ومنذ أن فزنا بأول كأس أمم أفريقية عام 1990 التى أقيمت بالجزائر وهذه النجمة الثانية لمنتخب بلادى، وأنا الآن أسعد رجل فى العالم.
نحن بالفعل أبطال استحققنا التتويج باللقب فى مباراة أمام أحد أفضل فرق القارة الأفريقية وهو منتخب السنغال الذى يحتل موقعًا متقدمًا فى التصنيف الأفريقى أو العالمى والمباراة النهائية كانت معقدة للغاية وصعبة جدًا، فالفائز بالنتيجة هو البطل فى النهاية وبصرف النظر عن شكل أو مستوى الأداء فالمهم النتيجة وتحقيق الفوز الذهبى.. وأضاف بلماضى: قد تكون مصر خسرت فى نتائج منتخبها لكنها كسبت الكثير جدًا من حب وتقدير الأفارقة والعالم بحسن التنظيم واستضافة الأمم الأفريقية بنسختها المعدلة 24 منتخبًا وكأحسن ما يكون عكس دول أفريقية أخرى تكون فيها المشاكل بالجملة سواء فى الملاعب أو الإقامة وسوء التنظيم وخلافه.. واعترف بأن مصر نجحت بامتياز فى تنظيم أفضل بطولة أفريقية فى التاريخ.
قد أساء البعض الفهم فيما قلته أو صرحت به بشأن الحضور الجماهيرى سواء من جماهير الجزائر أو مصر فكما أن جمهور بلادى يهمنى كذلك الجمهور المصرى صاحب العراقة والتاريخ المجيد ولم أقصد أبدًا الإساءة لأحد بالمرة.. وقال أيضًا إن الأمر كان ممتازًا لأننا حققنا البطولة ولأول مرة ونحن خارج ديارنا ومشيدًا بقوة وأداء لاعبى الجزائر لاسيما أنهم فى النهاية حصدوا المزيد من ألقاب التتويج وكأفضل فريق يملك خط دفاع وكذلك أحسن خط هجوم فى البطولة.. وأضاف أن جماهير الجزائر تعشق الكرة بجنون وبدورها ظلت تؤازر المنتخب من بداية المشوار حتى نهايته مضيفًا أن الفوز باللقب كانت هديته الكبرى لكل شعب الجزائر ولكل المسئولين، كما أن نجوم المنتخب الجزائرى هم أصحاب الفرح الحقيقيون بأن حققوا إنجازًا رائعًا دون هزيمة وسيكون هدفنا القادم التأهل لمونديال العالم كى نعبر عن أنفسنا من جديد.
وقال أيضًا بلماضى لقد تعبنا كثيرًا خلال هذه البطولة وتحملنا أكثر ونحن نبذل الجهد والعرق طوال مشوار البطولة حتى استطعنا فى النهاية أن نجنى الثمار كاملة بعد أداء متميز يتسم بالقوة والمهارات من جانب لاعبى المنتخب الجزائرى وعن نفسى فقدت البعض من وزنى.
وسوف نعد بالمزيد مستقبلاً لمنتخب الجزائر الملقب بـ«محاربى الصحراء».



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

قوة مصر الذكية

فى البدء كانت مصر.. بداية الإنسان والإنسانية.. بداية العلم  والحضارة باختلاف المسميات العلمية للحضارات كانت مصر هى المهد ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook