صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

طارق حامد: على مسئوليتى الدروى للزمالك

25 مشاهدة

24 يوليو 2019



غالبًا ما يؤكد كفاءة عالية من الثقة والأداء المميز سواءً مع ناديه الزمالك أو المنتخب الوطنى، فهو بحق أحد الركائز الأساسية ضمن الصفوف التى يلعب لها، فهو الأفضل أيضًا فى منطقة المناورات «وسط الملعب» بمجهوده الوفير وعطائه الذى لا يفتر أو يتوقف.
طارق حامد قالها بثقة بأن فريقه الزمالك سيفوزبالدورى ويكشف حقيقة تركه لناديه الزمالك.
وقال عن فرصة فريقه فى الدورى إنها قائمة فى ظل المنافسة الشرسة بينه وبين النادى الأهلى غير أن فريقى الزمالك لم يفقد الأمل بحصد لقب الدورى فى النهاية والزمالك قادر على الفوز فى مبارياته المتبقية.. والزمالك بما بذله من جهد وعرق يجعله يستحق اللقب فى النهاية أو بما قدمه طوال موسم بأكمله امتد كثيرًا ولم يكن له مثيل من قبل.
وعن فرص الأهلى فى المنافسة أرى أن فى هذا حقًا مشروعًا له لكن الزمالك هو الأحسن بما قدمه فى الدورى الذى لم ينته بعد.
ما تردد عن أنباء رحيلى أو رغبتى فى ذلك عن فريقى الزمالك ليس له أى أساس من الصحة، فالزمالك أصبح جزءًا كبيرًا من كيانى ولا أفكر فى مجرد الرحيل عنه إلا إذا كان ذلك من أجل الاحتراف خارجيًا وطبعًا لن يكن ذلك إلا من خلال موافقة نادى الزمالك ومسئوليه الذين يرددون بأن عمرى أكبر كى أحترف خارجيًا هم مخطئون ولأن لاعب الكرة لا ينتهى أمره إلا إذا ضعف أداؤه وقل مجهوده وتوارت لياقته البدنية بشكل كبير، فالعبرة بالجهد والأداء واللياقة البدنية والفنية وكلها أمور تصب فى صالحى وليس ضدى فأنا مازلت قادرًا على العطاء ولسنوات قادمة.
وعن غياب بعض العناصر الرئيسية عن صفوف الزمالك لسبب أو لآخر، قال: الزمالك فريق جماعى لا يعتمد على لاعب أو أكثر إنما يؤدى مبارياته بروح الجماعة ولا يتوقف الأمر عند لاعب بذاته أو اسمه.. وطبعًا إصابة «محمود جنش» كانت بمثابة صدمة كبيرة لكن الزمالك لديه حراس آخرون على درجة عالية من التميز والكفاءة.
وعن الشيء الذى يخشاه كلاعب اعترف بأن أقسى شيء يمر به لاعب عندما تلحق به إصابة خطيرة قد تؤثر على مسيرته الكروية أو بقائه فى الملاعب وأنا أعتبر أن الإصابة قضاء وقدر فى النهاية.
وعن الذين يتهموننى باتخاذ العنف وسيلة للضغط على المنافسين أو إيقافهم مخطئون ولأن كرة القدم تحتاج إلى رجالة يؤدون بقوة ولياقة بدنية عالية وليس من أجل الاحتكاك وإلحاق الأذى بالآخرين بإصابتهم.
واللعب بروح قتالية عالية مطلوب فى كل المباريات حتى لو كانت مباريات ودية وليست رسمية ولم يحدث من قبل أننى تعمدت إصابة أى من اللاعبين سواء مع فريقى الزمالك أو المنتخب الوطنى.



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

قوة مصر الذكية

فى البدء كانت مصر.. بداية الإنسان والإنسانية.. بداية العلم  والحضارة باختلاف المسميات العلمية للحضارات كانت مصر هى المهد ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook