صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

فوزية مهران: العمق والبساطة هما سره الأدبى

50 مشاهدة

2 يناير 2019



«خلاصة تبلورت أمامى حقيقة ساطعة: كلما مر الزمان يثبت أدب إحسان عبدالقدوس أنه كان فنانًا حقيقيًا ومتفوقًا فى فكره ومشاعره، ورؤيته وإحساسه، كان يكتب كأسطورة ويميزه عبارة رشيقة تقطر محبة وعاطفية حتى لو كان يكتب عن فكرة سياسية».
 وكان يؤمن بالحقيقة ويناضل من أجلها، وكانت الحرية قيمة القيم عنده، وكان يفرح بكل موهبة جديدة، ويسعد بالمقالة الجيدة، العمق والبساطة كانا أهم سمات أسلوبه الأدبى بل سره الحقيقى فى الكتابة فقد كان يريد للأدب أن ينزل من البرج العاجى.. من لغة الأدباء فى عصره إلى البساطة فيعبر بأبسط الكلمات عن أعمق المشاعر.
دور رائد
قام إحسان بدور ريادى فى كتاباته عن مشاعر المرأة وعوالمها الخاصة وآمالها وتطلعاتها وخاصة فى روايته «الطريق المسدود» فأبرز دور المرأة وكفاحها فى عملها والصعوبات التى تتعرض لها، كان يرى أن الكاتبات فى زمنه كن يكتبن عن موقف المرأة وأحاسيسها من خلال نظرة الرجل وموقفه منها، وكان يتطلع إلى أن تعبر المرأة عن نفسها بأسلوبها هى، وحقيقة شعورها الأنثوى، وأن من حقها أن تفصح عن مشاعرها ومن حقنا أن نعرف هذا الإنسان الذى يسكنها وأن تعبر عنه كتاباتها فكتب عن المرأة بكل حرية، ففتح المجال أمامها للتعبير عن نفسها بجرأة فتحررت المرأة، وكتبت وعبرت عن نفسها، وأسهم فى أن تندفع المرأة إلى الكتابة بما كتب من روايات جريئة فقد كان يملك موهبة الكتابة عن العواطف والحقائق بقوة. •



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

تدمير الدول

منذ قديم الأزل، تتعاقب الإمبرطوريات التى تحكم الكوكب، ولكل إمبراطورية سمات ومصالح وأسلوب فى السيطرة. قديمًا كانت بالسلاح وبالج..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook