صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

ندى موسى: أمام الفخرانى كنت فى «عالم تانى»

102 مشاهدة

19 سبتمبر 2018
كتب : مى الوزير



بخطوات قد يحسبها البعض بطيئة، ولكن عامًا بعد آخر أصبحت ندى موسى اسمًا ووجهًا محببين إلى القلب ،صاحبة خطوات ثابتة، اختبرت نفسها لتثبت لنفسها ولجمهورها قدرتها على التطور والتنوع والاختيار الجيد «دهشة، حكايات بنات، الحساب يجمع وأخيرا  بالحجم العائلى».
 عن تجربتها وحلمها الذى تحقق بالوقوف أمام يحيى الفخرانى وعن نقدها المستمر لنفسها تتحدث إلى صباح الخير..
 حلم واتحقق
التمثيل أمام يحيى الفخرانى كان حلمًا، ورغم عملى فى «دهشة» إلا أننى لم أقف أمامه، أما فى «بالحجم العائلى» فالوضع  كان مختلفًا، مع يحيى الفخرانى كنت أشعر بأننى فى «عالم تانى» كنت محظوظة أن معظم مشاهدى معه، تجربة ممتعة وسعيدة بها لأننى طلبت منه أن أعمل معه وهذا ما لم أفعله من قبل.
أعتبر دورى فى بالحجم العائلى، نقلة سعدت بها جدا، بعدما تم حصرى بشكل ما فى أدوار الفتاة الجادة، الفتاة التى تعانى من مشاكل  وكنت محتاجة لهذا النوع من الشخصيات المبهجة، كما أنها لا تشبه أى شخصية قدمتها، ولهذا سعيت لأظهر بشكل مختلف حتى فى شكلى وتغيير لون شعرى وشكل ملابسى، لأن هذه فتاة تعيش فى مرسى علم ،فبالتأكيد سيكون لديها أسلوب مختلف فى ملابسها وكان هذا بالتنسيق مع ستايلست العمل والمخرجة هالة خليل.
 الزومبا،،،
فقدت الكثير من وزنى من أجل المسلسل لأنى أقوم بدور مدربة زومبا وهذا يتطلب أن  يكون لدى مواصفات جسمانية معينة  وشكل جسم ممشوق، وتدربت عليها كثيرًا، كدت أحبط فى البداية لأنى ظننت أننى لن أستطيع الاستمرار، فرغم أننى ألعب رياضة طوال عمرى إلا أنها كانت صعبة، لأنها حركات تتطلب «تكنيك معين» للتوقف عن التمرين لكى لا يحدث مشاكل فى  ضغط الدم والقلب، ولكن مع الاستمرار أتقنتها وتدربت لمدة ثلاثة شهور وواظبت على نظام غذائى قاس  جدا طوال أيام التصوير.
 الاختيارات الجيدة
منذ بدايتى «ربنا بيوفقنى» فى الاختيارات وهذا من حسن حظى سواء منذ أيام ونيس أو جراند أوتيل وحكايات بنات وحتى بالحجم العائلى، خطواتى قد يرى البعض أنها بطيئة ولكن الحمد لله أنا مقتنعة وأرى أنها ثابتة وأن دور كل سنة « بيودينى فى حتة تانية» ويحقق لى نقلة أنا أحتاج إليها فى مشوارى، ولكن أعتقد أن مسلسل «هبة رجل الغراب» حقق جماهيرية وحالة مختلفة  وهو الذى عرف الناس بى من خلال شخصية رباب.
ثم مسلسل طريقى  الذى كان تجربة ومنطقة فى التمثيل مختلفة لم يشاهدنى الناس فيها من قبل  ثم دهشة وجراند أوتيل إلى أن جاء «الحساب يجمع» وكان نقطة تطور بالنسبة لى.
 باحثة عن الأفضل  ،،،،
أنا ناقدة قاسية جدا على نفسى ودائما لا أشعر أننى قدمت كل ما عندى لدرجة أن أسرتى وأصدقائى لا يحبون المشاهدة معى بسبب نقدى المستمر، وأحيانا لا أشاهد نفسى، بالتأكيد تطورت وأصبح لدى خبرة أكثر وأصبحت أستطيع أن أقف أمام الكاميرا بشكل مختلف ولكن دائما أشعر أنه كان هناك الأفضل لأقوم به.
• لك تجارب فى البطولات الجماعية مع النجوم الشباب ووقفت أمام نجوم مثل يحيى الفخرانى ويسرا..ما وقع كليهما لدى المشاهد؟
- أمام النجوم الكبار تأخذ منهم وتتابعك شريحة من جمهورهم ومحبيهم، وهذا طبيعى، وفى المقابل فالأعمال الجماعية الشبابية التى شاركت فيها حقق معظمها نجاحًا وجماهيرية كبيرة ،لذلك شعرت بطعم النجاح فى الحالتين سواء مع النجوم الكبار أو فى البطولات الجماعية.
 السينما ،،،
أتمنى العمل فى السينما وأتمنى أن أجد عملا جيدا يناسبنى،  لا أن أقدم عملا لست مقتنعة به لمجرد التواجد، أمامى أكثر من عمل ولكن لم أستقر على أحد منها حتى الآن. •
 



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

موسـكو

للروس تاريخ طويل وممتد مع مصر. فالدولتان تتشابهان كثيرا فى التاريخ الممتد لآلاف السنين. ولهما حضارات قديمة وقوة ناعمة لها تأثي..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook