صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

كورال أغانى الكريسماس بهجـــة وفـــرح وتسبيح

345 مشاهدة

26 ديسمبر 2017



كتبت - ابتسام كامل

ريشة الفنان - محمد عبد الغني

«المجد لله فى الأعالى، وعلى الأرض السلام، وبالناس المسرة». كانت هذه أولى الأغنيات التى ارتبطت بميلاد السيد المسيح فى المغارة الصغيرة، وهو ما أثار الفنانين من ثقافات مختلفة، ليحوله إلى رسومات وألحان، تشدو بها الكورالات، فى عيد الميلاد من كل عام.


ألحان البهجة والفرح
ورغم اختلاف الطوائف المسيحية الثلاثه (الأرثوذكسية، والبروتوستانتية، والكاثوليكية) على بعض التفاصيل والمفاهيم، لكنها اتفقت على الغناء الروحى المعروف بالترتيل أو التسبيح عبر احتفالاتهم الدينية، وخاصة الاحتفال بالكريسماس (ليلة 24 ديسمبر بحسب التقليد الغربى، أو فى 7 يناير بحسب المسيحيين الشرقيين). ثم عيد الغطاس أواخر يناير، حيث يزدهر نشاط الكورالات بالكنائس، وتكتسى الألحان بهجة تتناسب مع الأعياد الدينية وبداية عام جديد.
الكورال كلمة تعنى فرقة الترتيل التى تقدم الغناء الدينى، ومن أشهرها فى مصر فريق حياة أفضل، والخبر السار، وفريق سان جوزيف، وفريق المس أيدينا، والفخارى، وفريق عمانوئيل، وقيثارة داود، وفريق تسبيح، وثمر شفاه بسوهاج، وأصوات بأسيوط، وكورال قناةCTV  وجيل جديد، وأمل جديد وأنتونى تيم بكنيسة الأنبا أنطونيوس الشهيرة بشبرا مصر.
ما يميز صلوات قداس الميلاد عن صلوات القداسات فى الأيام العادية، هو احتواؤها على العديد من الألحان القبطية واليونانية التى استمرت منذ دخول المسيحية لمصر لوقتنا هذا.
وهى ألحان مبهجة فرحا بميلاد السيد المسيح كما يقول جوزيف عادل مؤسس فريق أنتونى تيم، مثل لحن عيد الميلاد «إى بارثينوس» الذى يتم قراءته بعد الإبركسيس (فصل أعمال الرسل). وهو يونانى تم تلحينه بالألحان القبطية، على يد «المعلم تكلا» أحد رواد الموسيقى القبطية، فى زمان البابا كيرلس الرابع (1853 - 1861).
معنى كريسماس
فسر البابا الراحل شنودة الثالث كلمة كريسماس بأنها تعبير مكون من كلمتين الأولى كرايست وتعنى المسيح باليونانية، وماس وهى كلمة مصرية قبطية من أصل هيروغليفى وتعنى ولد، (مثل تحتمس وتعنى المولود من تحوت، ورعمسيس وتعمى المولود من الآله رع عند قدماء المصريين)، وبذلك تكون كريسماس تعنى ميلاد المسيح.
ويخبرنا مرقس عماد أحد أعضاء أنتونى تيم أن أغنيات الميلاد ليست غريبة على الطقس الكنسى، فقد توارثناها بالتقليد من الآباء الذين ورثوها عن ترانيم «داود النبى» الذى كان يصلى ويسبح لله بغناء أشعاره المعروفة بالمزامير، مثل: «أغنى بقوتك- مزمور 29»، و«غنوا لله رنموا لاسمه، غنوا لله ، رنموا للسيد- مزمور 68»، و«أرنم لك بالقوة- مومزر 70»، بل إنه أوصى بذلك قائلا: «سبحوا الله بصوت الصور، سبحوه برباب وعود، سبحوه بدف، سبحوه بأوتار ومزمار»مز150»!
ألحان الكريسماس تشفى الأمراض
منذ فجر الإنسانية استخدم البشر أدوات تطورت إلى آلات موسيقية فى عباداتهم، بدءا من مصر القديمة (أول من عرفت الأديان) وحتى ديانات إفريقيا، يقول «رفيق إسحق- مؤسس فريق «أمل جديد»، أشعر شخصيًا أن التسبيح بالآلة الموسيقية له قوة روحانية، تحاربه الأرواح الشريرة من خلالها.
أما جوزيف عادل فيشير إلى أن كل غناء روحانى راق، يسمو بالروح، مثل الموسيقى التى يستخدمها الأطباء والمعالجون النفسيون مع مرضاهم، لأنها موسيقى تهذب الروح وتهدئ النفس.
وتقول راندا نصيف بفريق «أمل جديد» إن تكلفة إنشاء وتكوين ومتابعة فريق ترنيم ليست قليلة، حيث يضم الفريق ما لا يقل عن 40 مرنما بين الشباب، والأطفال والموسيقيين، ولكنها خدمة، كثيرا ما يتكفل بها المؤسسون، كنوع من التقرب إلى الله.
أغانى الكريسماس توحد العالم
ميريم مجدى، شابة جميلة عمرها 18 سنة، صاحبة صوت مميز، وحضور واعد، وتغنى باللغتين العربية والإنجليزية، حينما سألتها عن سر تمسكها بالفريق المسيحى الذى تنتمى إليه، ولماذا لا تنضم للفرق الغنائية المعروفة، فتكسب مالا وشهرة؟ أجابتنى قائلة: لا.. الكورال الذى أغنى فيه يساعدنى على القرب من الله، وشكره، كما أن النجاح الحقيقى هو الذى يعكس سعادتى وقناعتى بما أفعل، فى المحيط الذى يعرفنى، بل ويعلمنى، ويقدر موهبتى.
الكريسماس فرحة، يتحد فيها العالم كله، بين انتشار الأغانى الإنجليزية والفرنسية الشهيرة مثل «دقى يا أجراس»، و«نتمنى لكم عيد ميلاد سعيد»، و«مارى هل تعلمين؟» وغيرها من الأغنيات الشهيرة التى لا ينقطع تردديها فى البيوت المسيحية طوال أيام أعياد الكريسماس، بالتبادل مع الأغنيات المسيحية العربية مثل: كان مزودك منور، كان مرة فيه مجوس قاعدين، وفكرت أروح المزود، وتلج تلج، وغيرها من الألحان المبهجة بالاحتفال بعيد الميلاد.•

 

«إى بارثينوس»

هو لحن عيد الميلاد الذى تتم قراءته بعد الإبركسيس (فصل أعمال الرسل)، يقول فيه القارئ: إى بارثينوس سى ميه رون طون إى بيه روسيون تيك تى كيه إى جيتو سبى ليه أون طوابرو سيطو إبرو صاجى انجلى ميطا بى ميه نون ذو كسولو غوسى ماجى ذيه ميطا استيروس أوذى بوروسى ذى ايماس غار ايه جين نى ثى بيه ذيون نيه أون او إبرو ايه اونون ثيه أوس
ويعنى بالعربية: اليوم، البتول تلد والأرض تقرب المغارة لغير المقترب إليه، مع الملائكة، مع الرعاة، يمجدون، والمجوس مع الكوكب فى الطريق سائرون، لأنه من أجلنا ولد صبى جديد، يا إلهى الذى من قبل دهر الدهور.
 



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

المزايدون على الوطن

على الخراب والدمار. تعيش الغربان والضباع. وتجار الموت يتاجرون فى جثث الضحايا. وعلى جثث الأوطان ينهش المزايدون والخونة والمرتزق..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook