صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

المتدينة

809 مشاهدة

6 يونيو 2017
كتب : امانى زيان



الست المتدينة أو بالمعنى الأصح المتزمته!! اللى فاهمة الدين عسر مش يسر.. دى فى رمضان لا تطاق أى والله.
أولا جوزها محرم عليها حرمانية أبوها، لا بعد الفطار ولا قبل الفجر مفيش الكلام ده.. أخويا!! ولو حاول يتعامل كزوج حتى بالتلميح تبص له بقرف وكأنه فاجر، كافر وممكن جدا تقوله «فى النار وبئس المصير» وحسبى الله ونعم الوكيل، عادى!!
الست المتدينة دى بقى أصلا هى نقادة وطول الوقت شايفة أنها أحسن من غيرها وكل اللى مش زيها هم فى نظرها «لا موؤاخذة» .
تلاقيها تدخل على حد بيطبخ مثلا والست مشغولة ومش فاضية.. تقولها «ما تروحى تقريلك شوية قرآن» الست وهى بتشتغل «هقرا بليل عشان العزومة بس»، تسكت؟! مستحيل.. «يعنى هى الناس أهم من ربنا ؟!! ولو الست طولت فى الاعتراض أو غلطت وقالت لها ربنا رحيم أو رب قلوب تطلع فيها «وإيه كلام الممثلين ده؟! أنت مش عارفة إنك هتموتى ؟! والله لتندمى وقت لا ينفع الندم!!».
وتقعد تفطر بعد كده عادى جدا مع الست.. وهى بتاكل معاها على السفرة، بتستغفر، ففى صوت «سو سو سو سو» مش مفهوم ده إيه فالناس تبتدى تبصلها.. جوزها يقولها «فى إيه بتقولى إيه؟! بوش مكرمش كده وبشوش عليه نور أى والله تقوله «بستغفر .. مقعدنى مع رجاله على طربيزة واحدة وفى رمضان، عايزنى أعمل إيه.. بستغفر» هو طبعا مش هيرد، هيبتسم ويسكت وياكل لأنه لو طول معاها فى الحديث ممكن تتهمه إنه «قواد» عادى جدا».
الست دى بقى غالبا ما بتطبخش.. يعنى على أساس أنها مش فاضية فى رمضان تقول كده  «سيبونى أعبد ربنا.. أنا خدامة لكم السنة كلها مستخسرين فيا شهر».
تتعزم ماشى تروح تنكد على الى عازمنها برضه وتصمم تصلى بيهم جماعة.. يقولوا لها لا نقعد مع بعض وبعدين هنروح نصلى.. أبدا .. تراويح دلوقتى ، الليلة ياعمدة  يقولولها طيب معلش أصل احنا نازلين، رايحين، تعبانين، «خلاص أنتو كفرة، انتوا ما بتخافوش ربنا» جوزها بقى مثلا بيصلى فى البيت التراويح.. تفضل تضغط عليه وتعايره.. أنت كسلان أنت مش متدين، أنت ضعيف الإرادة»..
أومال لو كنت موجود أيام الرسول، والجهاد «لو رد عليها وقالها مثلا أنها فاهمة الدين غلط، والدين رحمة ومحبة وكدة».. يااااااه ، ثانى ياااااااه «ممكن تجلده.. وطبعا غضبانة عليه فى الدنيا والآخرة»..
لو عنده حد من أصحابه مش ملتزم، عادى يعنى مراته مش محجبة وغلط وراح يفطر عندهم.. أولا هتفضحه وتقولهم أد إيه هم ربنا غضبان عليهم وأنهم كاسيات عاريات وأن رمضان فرصة لتعويض اللى فاتهم والكلام ده، هتحلف على جوزها عمره ما يعرفهم ثانى.. هم أصلا بعد اللى حصل مش هيعرفوه ثانى لوحدهم!!
الست المتدينة «الملتزمة» لو عرفت أن جوزها متابع مسلسلات فى رمضان.. ممكن تطلب منه!! لأمش هتطلب هى هتعتبر نفسها فى حل من الجواز ده لأنه هيكون فى نظرها كافر لا يخاف الله.
الزوجة المتزمتة فى رمضان ممكن تتسبب أن يقام عليك الحد.. ده أنت فلت من حكم الإخوان والله كانت بلغت عنك!!
الست دى مكشرة طول الوقت بتضحك فى المصايب يعنى فلان اتقلبت بيه العربية «عشان مش بيتقى ربنا على الله يتعظ» فلانه دخلت المستشفى «عشان تكفر عن ذنوبها تبقى تقابلنى» كده يعنى الست المتزمتة لا يمكن التخلص منها فى رمضان إلا بالخروج فى سبيل الله.. أخرج يا أخى.. اخرج ربنا يهديك!!•



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

يا ولدى هذا جيشك العظيم

ولدى العزيز..
 أكتب إليك وإلى كل أبناء جيلك ممن يتعرضون الآن لأشرس وأخطر حرب تمر بها الأجيال وتمر بها البلاد. حرب ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook