صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

ليس فقط كأحد أبطاله وإنما أيضا كأحد أبرز متابعيه النجم نضال الشافعى: «الجماعة» أقوى أعمال دراما رمضان

793 مشاهدة

6 يونيو 2017
كتب : ماجى حامد



فى تجربة جديدة يحسب لها اختلافها، سواء على مستوى الأدوار أو الإطار العام للعمل أو حتى على مستوى الأداء، يواصل النجم «نضال الشافعى» تصوير أحدث أعماله الدرامية وهو «السر»، فى الوقت نفسه يعيش نضال الشافعى حالة من الرضا والسعادة بمشاركته ضمن أحداث الجزء الثانى من مسلسل «الجماعة» للمخرج وحيد حامد، هذا فيما يخص الدراما التليفزيونية، أما فيما يخص السينما فما بين رؤية للنجمة غادة عبدالرازق، حيث اللقاء الثانى بينهما عقب «جرسونيرة» و«عمر الأزرق» نجد النجم نضال الشافعى  شديد الانشغال بتصوير مشاهده فى كلا  الفيلمين.

حالة من النشاط تستحق منا الوقوف أمامها واقتحام عالم الفنان نضال الشافعى حتى ولو لدقائق لإجراء الحوار الآتى معه حيث تفسير السر وراء هذا النشاط، والحديث عن تفاصيل كل عمل، وأبرز الكواليس.
فلنبدأ حديثنا عن مسلسل الجماعة والجزء الثانى منه، الذى يخوض منافسة قوية مع الجزء الأول بكل ما حققه من نجاح، وهنا يقول النجم نضال الشافعى: «شرف لأى ممثل أن يشترك فى عمل بهذا الحجم، عمل الهدف منه التأريخ لجزء من تاريخ مصر لتوضيح العديد من الحقائق والمعلومات والشخصيات الإنسانية، التى أعتقد أن الكثير من مشاهدى العمل لم تتح لهم الفرصة للقراءة عنها، والتعرف عليها، لذلك برأيى أن أهمية هذا المسلسل تجاوزت كل التوقعات، خاصة فى ظل ما حققه الجزء الأول من نجاح كبير منذ الوهلة الأولى من إذاعته وحتى الآن  فهو مازال لديه مشاهدوه ومازال يجنى نجاحه الذى يستحقه».
• وماذا عن لقاء الكاتب الكبير وحيد حامد من خلال أحد إبداعاته للدراما التليفزيونية وشعورك تجاه هذا العمل؟
- «إنه النجم الكبير للجماعة، أستاذنا وأستاذى الذى أحمد الله على أنه أتاح لى الفرصة لتجسيد إحدى شخصياته، وأنه لشرف لى كبير هذا اللقاء، فأنا حقيقى فخور للغاية بالعمل من خلال أحد إبداعاته، وكل ما أتمناه أن أكون الأجدر على تحمل هذه المسئولية حيث المشاركة من خلال فريق الجماعة».
ويواصل نضال حديثه قائلا: «فى الجزء الأول قدم مخرجنا الكبير محمد ياسين رائعة من روائعه لها كل التقدير، ولكن من خلال الجزء الثانى يقوم المخرج شريف البندارى بإخراجه، فأنا أعتقد أن المخرج شريف البندارى لن يقل قيمة أو إبداعًا عن المخرج محمد ياسين، فأنا أتوسم فيه وفى رؤيته الإخراجية خيرا كثيرا من أجل المسلسل، فأنا أرى فى فريق عمل الجماعة كامل الإبداع لكى يصبح هذا المسلسل واحدًا من أقوى الأعمال التى يشهدها ماراثون دراما رمضان هذا العام».
من «الجماعة» إلى «السر» ولقاء يتجدد مع كل من الكاتب حسام موسى والمخرج محمد حمدى وفريق عمل «شطرنج» الذى بمجرد أن أتيحت له الفرصة لتكرار اللقاء لم يتردد نظرًا للكيمياء التى نجح فى لمسها فيما بينهما «شطرنج» على مدار عامين من التصوير، ففى البداية أكد نضال الشافعى: «منذ الوهلة الأولى وقد تخيلت قيمة مسلسل السر، فهو عمل على مستوى جميع عناصره هو عمل جيد سواء الكتابة أو طرح الشخصيات أو الإطار العام للأحداث، فمثلا شخصية جلال التى أقوم بتجسيدها، فهى شخصية جديدة عليَّ ومختلفة، فأنا عقب مسلسل شطرنج واجهت أزمة كبيرة حيث اختيارى للشخصية التى أعود بها عقب شخصية فتحى زيدان، إلى أن التقيت بشخصية جلال فقد كانت شخصية قادرة على لفت انتباهى وجذبى نحوها».
على الصعيد الآخر عن فريق عمل المسلسل المكون من المخرج محمد حمدى، الكاتب حسام موسى وشركة الإنتاج بقيادة المنتج الكبير محمد فوزى فقد صرح: «الجدير بالذكر أننا جميعا كنا متحمسين من أجل تلك الكيميا التى نشأت بيننا خلال شطرنج، حتى إنها كانت الدافع وراء البحث عن عمل آخر جديد يجمع بيننا ولكن على أن يكون مختلفا وجديدًا، وبالفعل بمجرد أن وفقنا الله لـ«السر»، قررنا أن نعيد تجربة التعاون من جديد.
هذا فيما يخص العمل مع فريق عمل شطرنج أما فيما يخص العمل مع النجم حسين فهمى فقد أكد نضال: «سعيد للغاية بالعمل مع نجم بحجم وقيمة الفنان حسين فهمى، حقا فهو فنان عظيم ومخضرم والجان الذى قدم مشوارًا وتاريخًا حافلاً بالعلامات سواء فى السينما أو التليفزيون أو المسرح، حقيقى أنا متحمس وسعيد من أجل فريق عمل المسلسل بالكامل حيث النجمة دينا، والفنانة مايا نصرى، والفنان أحمد حلاوة، وأحمد كرارة، حقيقى توليفة رائعة إضافة لأى عمل فنى».
أما فيما يخص طبيعة الشخصية فقد أشار: «جلال هى شخصية بنسبة 95% مختلفة تماما عن معظم أدوارى السابقة، هو تركيبة مختلفة يجمع بين متناقضات كثيرة حيث الطيبة والسذاجة واحترافية وإنسانيات فى الوقت نفسه، هناك وعى، هناك رجل أعمال يواجه العديد من الصراعات ويحمل العديد من الأسرار».
• من عالم الدراما إلى عالم السينما ولقاء يتجدد مع النجمة غادة عبدالرازق وفيلم «رؤية» للمخرج إبرام نشأت، فماذا عن طبيعة اللقاء الجديد عقب جرسونيرة واللقاء الأول بالنجمة غادة عبدالرازق؟
-«غادة عبدالرازق هى ممثلة كبيرة وأنا واحد من أشد معجبيها، لأنها  حقيقى ممثلة بكل المقاييس هى ممثلة شاطرة، وبالفعل سعدت واستمتعت بالعمل معها من خلال جرسونيرة ، لذلك بمجرد أن أتيحت لنا الفرصة للعمل من خلال رؤية لم نتردد، أو نتخاذل بل العكس، فقد وافقنا على الفور وبترحيب من قبل كل منا حتى نكرر التجربة من جديد والحمدلله أتمنى النجاح من أجل التجربة وأن تحقق الصدى الكبير الذى تستحقه، فهى مباراة سينمائية رائعة من وجهة نظرى، على الصعيد الآخر يخوض النجم نضال الشافعى تجربة سينمائية أخرى بعنوان عمر الأزرق للكاتب عمرو فهمى وللمخرج إيهاب عبداللطيف وهنا يؤكد: «تجربة أخرى أقوم ببطولتها بالإضافة إلى نخبة من النجوم: هبة عبدالعزيز، زكى فطين عبدالوهاب، نهال عنبر، أحمد صيام ومحمد سليمان.
«عمر الأزرق» هو فيلم تدور أحداثه فى إطار من الأكشن والتشويق حيث عالم المخدرات».•



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

الاقتصاد الإجرامى

فى عالمنا الشرس. هناك عوالم خفية تتحكم بشكل كبير ومخيف فى مجرَى الأحداث. تندلع حروب وتتفشّى أمراض وتُهدَم دول وتُباد أُمَم وتَ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook