صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

أموال أصحاب المعاشات تتآكل.. والقانون مهترئ!!

636 مشاهدة

16 مايو 2017
كتب : محمد عبدالعاطي وريشة: خضر حسن



أموال التأمينات تتآكل لثلاثة أسباب:
1- غياب الرؤية الاستثمارات الجيدة لأموال التأمينات نظرًا لاستحواذ الدولة على اقتراض هذه الأموال.
2- الدراسة الاكتوارية لقانون التأمينات عفا عليها الزمن.. فهى مصممة على أن المواطن يخرج على المعاش 60 عامًا ويتوفى الـ65 عامًا واليوم ارتفع متوسط العمر إلى 70: 72 عامًا.
3- أصحاب العمل والمؤمن عليهم ينصبون على التأمينات بالتأمين سنوات طويلة، على أن أساسى المرتب 300 جنيه وفى السنوات الأخيرة يرفعون الأساسى إلى الحد الأقصى للتأمين 1200 جنيه ويأخذ عليها معاشه.

وتبلغ قيمة أموال التأمينات الاجتماعية 684 مليار جنيه بينما كان آخر ميزانية لصرف الأموال فى العام الحالى هى 163 مليار جنيه، بينما من المنتظر أن تصل الأموال المنفقة فى العام الواحد سنة  2021 نحو 348 مليار جنيه.
ومن جهته، شدد محمد معيط نائب وزير المالية لشئون الخزانة العامة على أن أموال التأمينات الاجتماعية محفوظة وما تردد عن تبددها لا أساس له من الصحة مشيرا إلى أن الخزانة العامة للدولة قامت بمجهود كبير وإذا كان البعض لا يدرك ما قاموا به فعلى سبيل المثال، فإن الحكومة حين قررت رفع الحد الأدنى للمعاش إلى 500 جنيه إضافة إلى رفع الحد الأدنى للزيادة السنوية إلى 125 جنيهًا تكبدت الخزانة العامة 17 مليار جنيه إضافية وقامت الحكومة بتدبيرها.
وأوضح معيط أن الخزانة العامة تتدخل إذا لم تستطع صناديق التأمين الوفاء بالتزاماتها تجاه المستفيدين من المعاشات لأن هناك التزامًا واضحًا بذلك.
واختتم معيط حديثه بتأكيد أن أموال التأمينات محفوظة حيث تقوم الخزانة العامة بتسديد جزء بينما الباقى بسندات خزانة يجرى تسليمها لوزارة التضامن الاجتماعى محملة بالفائدة.
وأكد الدكتور سعيد جبر الخبير الاكتوارى الشهير ونائب رئيس الاتحاد المصرى لشركات التأمين أن هناك فارقًا كبيرًا بين آخر أجر يحصل عليه الموظف وما يتقاضاه عقب نهاية خدمته من معاش وذلك لأن الأجر التأمينى المؤمن عليه يختلف عن آخر أجر يحصل عليه الموظف.
وأوضح جبر أنه فى الوقت الحالى يمكن رفع قيمة الأقساط التأمينية لاسيما أن الدراسات الاكتوارية ستضاف إليها عوامل مثل زيادة معدلات الصحة لدى المواطنين ووضع الدراسات اللازمة لتحسين قيمة المعاش للموظفين.
ومن جهتها، أكدت الدكتورة أمانى مصطفى أستاذ التأمين بكلية التجارة جامعة المنصورة أن أموال التأمينات الاجتماعية تعرضت لضربة قوية بعدم استثمارها بالطريقة الصحيحة التى يمكن أن تصل إلى تريليون جنيه.
وأشارت إلى أن أى موظف يمكن أن يتقاضى 8  آلاف جنيه كآخر مرتب له ثم يحصل على 1200 جنيه معاش بسبب عدم الاستثمار الصحيح لأموال التأمينات فى ظل وجود الكثير من الأقاويل عن ضياع أموال التأمينات.•



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

خطط الإخوان.. هدم الأمة

خونة ومرتزقة وقتلة ولصوص وتجار دين وجهلاء. هذا هو تصنيفهم وتوصيفهم. سرطان زرع فى قلب الأرض المقدسة. لم يطرح سوى الدم والدموع و..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook