صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

الأخبار

جروبز

1449 مشاهدة

8 ديسمبر 2015



ما أجمل «تاريخ مصر بدون رتوش»

كتبت: نهي العليمي

تاريخ مصر فى صور.. ومعلومات قصيرة تصاحب هذه الصور، ومنها ما هو مكتوب باللغة الإنجليزية لتخاطب العالم كله.. هذا هو ما تجده فى صفحة «تاريخ مصر بدون رتوش».. فترى فيه مصر الجميلة، الراقية بشوارع جميلة ونظيفة.. وترى شخصيات مصرية عملاقة كنجيب محفوظ وأم كلثوم.. وترى أماكن تاريخية ومتاحف وقصوراً، والمميز عرض الصفحة لوحات رسمها فنانون عشقوا هذا الوطن وشعروا بجماله فرسموه بريشتهم على الرغم من أنهم أجانب فمنهم البريطانى ديڤيد روبرتس وغيره من فنانين ألمان وفرنسيين.. وتتميز الصفحة باختيار صورها الجميلة التى تكاد تنطق بالروح المصرية الأصيلة بداية من صورة البروفايل ووصولا بكل صورة يتم نشرها على الصفحة، وعلى الرغم من أن الأدمن سيد زيدان خريج كلية تربية قسم كيمياء، إلا أن اهتمامه بالتاريخ المصرى عن طريق الصور والمعلومات يجعلك تعتقد أنك أمام باحث يقضى حياته خلف كتب التاريخ.. والمصدر بالنسبة له الكتب التاريخية التى كتبها مؤرخون مصريون أو أجانب، لكن الملحوظة الغريبة كما يراها سيد هى أن معظم الصور صورها أجانب وموجودة فى أرشيفهم الشخصى.. ويحكى عن بداية الفكرة عند رؤيته لصورة قديمة للقاهرة وكيف كانت نظيفة ومنظمة وجميلة فقرر أن يصدر الجمال عن طريق الصورة وبدأ التجاوب من المشاركين للصفحة إلى أن وصل الأعضاء خلال عامين إلى أكثر من 14800 عضو ودون أى إعلانات، ويرى الأدمن أن هذا يدل على أن الناس تهرب من الواقع بقبحه إلى جمال الماضى.. •


أجمل بلد.. بلدى


يضيف الأدمن سيد زيدان «الهدف من الصفحة أولا: أنى عاشق لدراسة التاريخ بالذات تاريخ بلدى وبأدق التفاصيل يعنى أحاول زيادة جوانبى المعرفية بالبحث الدائم وربط ده بالناس وبالصفحة وثانيا: أنى لاحظت وجود شباب كثير جدا يجهل تاريخ بلده وفيه تعمد للجهل التاريخى بسبب الحياة المادية والنفعية التى نعيشها، وثالثا: أننى مؤمن أن مصر هى أجمل بلد فى الدنيا بس اللى مش مخلينا نشوف طبيعة الناس ولازم نغيرها ونربط الناس بتاريخها أكثر علشان يكتشفوا جمال وصمود الشعب ده على مر التاريخ وكل يوم يمر أتأكد أن البلد جميلة وتستاهل أن نعيش ونموت فداها مش شعارات.. بس حقيقة. •



التعليقات



بقلم رئيس التحرير

المزايدون على الوطن

على الخراب والدمار. تعيش الغربان والضباع. وتجار الموت يتاجرون فى جثث الضحايا. وعلى جثث الأوطان ينهش المزايدون والخونة والمرتزق..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook