صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

MBC لن تكون مصر

1178 مشاهدة

10 سبتمبر 2013
كتب : بسنت الزيتونى



قرار وطنى وحاسم أخذته القنوات الفضائيةالمصرية (cbc، الحياة، المحور، وغيرها ...) بمقاطعة المسلسلات التركية التى أدمنها الشعب المصرى ، وعدم عرضها ردا على موقف رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان تجاه مصر ورموزها . فالإعلام الوطنى لا تنعزل مواقفه عن الدولة وسيادتها وكرامتها، دون مبالاة بمكسب مادى . فى حين أن قناة (Mbc مصر) لم تتضامن مع هذا القرار الوطنى الذى يمس البلد العريق الذى أضاف أسمه الى اسم أحدث قنواتها . فشبكة القنوات العريقة Mbc   لم تجد نفسها بمجموعة قنواتها القوية (1،2،4action, max ) تحقق نسبة المشاهدة التى تحققها فى المنطقة العربية، فأدركت أن الشعب المصرى يحب الانتماء لوطنه حتى على مستوى الإعلام فكان القرار بإنشاء قناة ولأول مرة يضاف اسم بلد إلى أى قناة من قنوات هذه الشبكة العريقة . كل هذا من أجل خطب ود الشعب المصرى، حتى فىاعتقادى أن اختيار منى الشاذلى للتعاقد معها لأنها المذيعة التى يكاد أن يجمع عليها الشعب المصرى كله .
 
لكن المواقف لا تظهر فقط معدن الرجال لكن تظهر أيضا مدى صدق وطنيتهم . فقررت قناة Mbc مصر أن تقدم مسلسلاتها التركية دون أدنى اهتمام بكرامة شعب ورموزه التى تم التطاول عليهم من الحكومة التركية متمثلة فى شخص اردوغان وكأنه يعتقد أننا جزء من الولاية العثمانية وهو ما رفضه كل المصريين ولن يقبله أى مصرى وطنى ( وأى دولة عربية كانت سيتم وضعها فى موقف مصر كان إعلامها الوطنى سيقف نفس الموقف ) وفى الوقت الذى نجد أن السعودية من أوائل الدول العربية التى تساند وتدعم مصر معنويآ قبل ماديآ (وكلنا نعرف أن رأس مال شبكة قنوات Mbc سعودي أيضآ ) نجد أن Mbc مصر تخرج علينا بمسلسلاتها التركية وكأنها فى كوكب تانى والأغرب أن مستشارها الإعلامى مدحت حسن يخرج فى تصريح بجريدة المصرى اليوم يقول: إن الخريطة موضوعة منذ فترة طويلة ولا يمكن تغييرها من أجل فئة محدودة .... (!!) لا يا سيدى الفاضل الشعب المصرى الذى مفترض أنت واحد منه ليس فئة محدودة والا ما الذى أتى بشبكة قنوات عربية قوية وعريقة فى قامة Mbc لكى تفتح قناة تحمل اسم مصر فى سابقة لم تحدث معها من قبل
 
بل ما يدهشنى أن Mbc لا تقوم بنشاطها معتمدة فقط على الإعلانات لكن على ميزانياتها الخاصة الضخمة إذا فالقضية لا تعنى خسائر مالية من المعلنين ، إضافة إلى أن إذا كانت هناك اتفاقات مالية مع المعلنين فشبكة قنوات Mbc لديها عدد كبير من القنوات كان يمكن أن تذيع هذه المسلسلات على قنواتها الأخرى والتى مقرها دول أخرى وتجنب قناة (Mbc مصر) العرض مراعاة للشعب المصرى الذى كما أجمع على حب وإدمان المسلسلات التركية، اتحد على قلب رجل واحد فى عدم عرض هذه المسلسلات على قنواته المصرية . وخلاصة القول إن شبكة قنوات (Mbc) لم تحقق مرادها بإنشاء قناة يلتف حولها المصريون كغيرها من القنوات لأن القائمين عليها بمصر لا يعرفون شعب مصر جيدا، ولذلك لن تكون Mbc مصر.


مقالات بسنت الزيتونى :

أزياء السهرة للخريف والشتاء ببصمة لبنانية
شعرك في شتاء 2019
حلى وحقائب السهرة ببصمة من حضارتنا القديمة
 القواعد الذهبية لأناقة الحشمة
أناقة الهوت كوتور
أزياء الخريف للمرأة الواثقة بذاتها
أسرار أناقة الرجال
سهرات الخريف بانطلاق الفراشة السوداء
لوحات فنية تزين ملابسك
زينى طلتك بورود البوليمر كلاى
روح البهجة والمرح
الأناقة الباريسية بيد مصرية
الغارمات.. قصص إنسانية تفوق الخيال
فستانك عنوانك
فرو وجلد ودانتيل ورسوم يدوية
الحب الأول فى اللقاء الثانى
طموح محافظ مطروح انطلق بها للعالمية
تصميماتها لها مذاق خاص.. أسرار وصول مرمر حليم للعالمية!
الورود الحمراء فى ليالى الشتاء
«الهانبوك» على ضفاف نيل القاهرة
(بيت حُسن) حيث الإبداع والفن يتعانقان
إسعاد يونس لـ «صباح الخير»: الإنتاج المصرى .. هو الحل
أناقة القرن العشرين مازالت ملهمة
فنانة (الشنيط) نهلة سليمان.. عشقت الفن فأبدعت
شاليمار الشربتلى : أرسم كما آكل وأشرب.. ولا أصدق النجاح
الموهوبة حنان مطاوع سحرت للريموت كنترول!!
عاشقة للمجوهرات وتتبرع بها للمجهود الحربى
الأناقة بدأت من عصر الفراعنة
الفنانة الشابة لينا أشرف تتغزل فى جزيرة النيل!
ابحث فى طبقك عن الخضراوات المنسية!


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

التعايش السلمى


فى عالمنا الواسع، القاسى والمؤلم، تتدفق علينا ملايين الصور يوميًا مصاحبة لمئات الأخبار المفجعة، صور حروب وإرهاب ودماء ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook