صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

سماعي

389 مشاهدة

17 اكتوبر 2018
كتب : مفيد فوزي



 الوزراء لا يقرأون الصحف ولا يعيرون أية اقتراحات أهمية، حقيقة توصلت إليها عبر تجربة مع الكتابة لنصف قرن أو أكثر، اهتمام الوزراء- إلا فيما ندر- ينصب على توجيهات السيد رئيس الدولة.. وفيما عدا ذلك لا يهم.
 أملك أن أقول أى شىء بلا خوف أو محاذير طالما ما أكتبه «فى صميم الرشد» الذى ألتزمه، أحيانًا يكون الخوف داخل الصحفى وهذا يعوقه عن التعبير، ويتحول قلمه إلى صاحب تسالى،  كمقلة تبيع اللب والحمص!
 يتهامس الناس أحيانًا هو شىء أشعر أنه يدخل فى باب النميمة، ولذلك لا أهتم بالهمسات، لكن إذا كانت الهمسات حول «أخونة» فى مفاصل وزارة، وبؤرة سلفية فى مكان ما، فلابد من الكتابة والإشارة فهذا من صميم اهتمام كاتب وطنى.
 فى الكنيسة المصرية شئون وشجون وأقباط مصر ينظرون للبابا نظرة «احترام مكثف»، فهو الراعى الذى ينتظرون رأيه فى أمور الدين والحياة، وعندما تساءلت عن وجود خصام بين الكنيسة والعلم بخصوص السماح بإجهاض جنين مشوه بدنيًا وعقليًا، كنت أتصور رد البابا الذى ينتظره عشرات يعيشون هذه الحالات من التشوه ويخشون عقاب الكنيسة فى حالة «الإجهاض» بأمر الطبيب، لكنى لم أتلق ردًا رغم إدراكى أن قداسة البابا يطلع على كل ما يخص الكنيسة المصرية.
 عندما يقرر ضباط أمن محافظة التبرع بدفع المصروفات المدرسية لطلبة عجزوا عن دفعها، فأنا أشعر أن مصر تغيرت حقًا، إنه تغيير فى قلب مشكلة وليس مجرد مشاعر تطوف حول المشكلة.
 المستشارة تهانى الجبالى كانت يومًا ملء السمع والبصر ولم أعد أراها أو أسمعها، وتساءلت: أين هى من الشأن العام؟ علمًا بأنى أشعر أنها مصرية حتى النخاع وبعض التصريحات «لا يفسد نقاء الشخصية».
 من أجمل سمات «صباح الخير طارق رضوان» الاهتمام بإنتاج الرسامين المحليين والعرب والعالميين، إنها «ثقافة الريشة» عبر مطبوعة صادرة من «روزاليوسف» صاحبة التاريخ والتراث فخطورة وسطوة الرسم الكاريكاتورى أكثر ربما من مقال.
 بالمناسبة لماذا لا تستعين «صباح الخير» بأساتذة كليات الإعلام فى إعداد استمارة بحيث ترد على تساؤلات شباب النت: هل المادة المقدمة أسبوعيًا هى المراد؟ ما الإضافة الجديدة لقارئ الصبوحة؟ هل هناك شىء ما ينقص هذه الوجبة الأسبوعية؟ ما أقترحه مهم للعلاقة بين مطبوعة وقارئ.
 الشتاء يدق برفق على الأبواب وحين نفتح الباب يظهر لنا برومانسيته وشحوبه: الخريف!



مقالات مفيد فوزي :

سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
فتنة سيدة الصعيد الطبطبة حل قديم فاشل
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
انتصار.. لم تنطق كفرًا!
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
الأيقونة
سماعي
محطات للتزود بالوقود!
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
تغريدة على الورق
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

جرائــم الإخوان 3


وقف الشيخ الأسمر الجليل يحلف اليمين الدستورية أمام الرئيس السادات كوزير للأوقاف بعد عودته من السعودية حيث كان يعمل رئي..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook