صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

سر فى استقالة جاد الله

1508 مشاهدة

14 مايو 2013
كتب : طارق رضوان



كثيرون تساءلوا عن سر استقالة الأخ فؤاد جاد الله من الرئاسة، وقد كثرت التكهنات.وقد تزامن خروج جادالله من الرئاسة أو سحبه منها أنه كان بعد عودة مرسى من روسيا ومن ضمن الاتفاقات التى تمت ما بين مرسى وبوتين هو دخول شركات روسية للتنقيب على الغاز الطبيعى فى شواطئ البحر المتوسط، وهى المياه الدافئة التى تتمناها روسيا لدخول البحر المتوسط لتكون بديلا لسوريا، وهو ما أزعج القطريين جداً، فمن المعروف أن التنافس الأكبر فى مشاريع الغاز فى العالم مابين الروس والقطريين بصفتهما الدولتين الأعلى فى إنتاج الغاز فى العالم والمنافسة ما بين شركات الدولتين تصل إلى الحروب الاقتصادية القذرة وإلا ما انزعج القطريون من الاتفاق وكان ردهم السريع هو سحب رجلهم من الرئاسة والمعروف للجميع أن الأخ فؤاد جادالله هو رجل قطر فى مصر.

وما زاد الانزعاج أن الوفد الرئاسى الذى اصطحب مرسى لم يشمل فؤاد فى الرحلة ليكون بعيداً عن أعين الاتفاقات التى تتم- إن تمت - وقد كان منسق تلك الرحلة والذى اختار أسماء الوفد المرافق لمرسى هو عصام الحداد الرجل القوى والخفى فى مصر الآن، وفور عودة مرسى تقدم الأخ باستقالته وللدقة تم سحبه من الرئاسة لإرسال رسالة غضب وعتاب لما تم بعيداً عن الأعين القطرية التى تساعد الإخوان فى كل وقت وفى كل فعل وعندما فكت شفرة الرسالة القطرية، أرسلت إلى خيرت الشاطر المتواجد وقتها فى ماليزيا لاجتماع التنظيم الدولى. وفى طريق عودته إلى القاهرة مر الشاطر على الدوحة، وقابل هناك عددا من القيادات القطرية، منهم رئيس الوزراء القطرى لطمأنته عن الاتفاقات الروسية المصرية. وقد تم النقاش فى مواضيع أخرى مهمة على رأسها موقف حماس من المشروع المتفق عليه وهو مشروع تبادل الأراضى والذى أعلن عنه فى أمريكا الثلاثاء الماضى. وهدأت النفوس ما بين الاثنين، وعاد الشاطر الى القاهرة وكان فى صحبة إسماعيل هنية رئيس وزراء الحكومة الفلسطينية المنحلة على نفس الطائرة. وقد تصادف أن يكون مقعد الشاطر بجوار مقعد واحد من ألد أعدائه. وهو النائب السابق محمد أبو حامد. وفور جلوس الشاطر بجانب أبو حامد ألقى عليه السلام دون أن ينظر إليه. ثم جلس ونظر. فعرف أبو حامد ولم يتكلم. وصعد بعد دقائق هنية برفقة حراسه. وقام الشاطر بتبديل مقعده مع مقعد أحد حراس هنية. وجلس الاثنان ثلاث ساعات فى حديث طويل طوال الرحلة. وقد قام الشاطر فى ماليزيا بعدة جولات استثمارية خاصة بالمشاريع الخاصة به.

زار هناك مصانع الأدوية وبعض الشركات الاستثمارية للتعرف على سبل التعاون ما بين شركاته وبين الشركات الماليزية. وقد قابل مهاتير محمد بصحبة بعض رجال الأعمال الإخوان. وقام بعقد بعض الاتفاقيات ما بين شركاته وشركة أدوية. ثم تفرغ الرجل بشكل كامل للاجتماع الأهم وهو اجتماع التنظيم العالمى للإخوان المقرر إقامته هذه المرة فى كوالالمبور. بعد انعقاده العام الماضى فى الخرطوم. تلك هى تحركات الإخوان فى الأسابيع القليلة الماضية. دون لف أو دوران. فقد أصبحت مصر الآن منذ عهد الإخوان تدخل فى دوامة من الشائعات وقنابل الدخان.



مقالات طارق رضوان :

فكرة مصر "2"
فكرة مصر
حرب الوجود الغربى
إذن هى الحرب
صـورة افريقيا
الاقتصاد الإجرامى
صراع إمبراطورى على الدين
عولمة الإرهاب
الإصلاح الدستورى
السفر إلى المستقبل
العالم يدق طبول الحرب
الرئيس جَبر خَاطر الشعب
الإنسانية تدفع الثمن
افريقيا 2
افريقيا «1»
لقـد حـان وقت الفرز
أديس أبابا – ميونخ – شرم الشيخ مصر عادت لمكانتها
فى التنافسات الرياضية.. الحـــل
البوبجى
المشروع المصرى
المشروع المصرى
تغليف العالم
تدمير الدول
تدمير الدول « 1 »
الرئيس وحده.. رجل العام
اللعب مع الحياة
تلك المرأة
إيمــان الرئيس
البداية من باريس - 2
البداية من باريس
البدايـة من مصر
إحيـــاء الإخوان
التعايش السلمى
عصر جديد مع الصديق الألمانى
غسيل الدماغ
حديث الديمقراطية
موسـكو
لمصر لا لوزير التعليم
النصــر المقدس
الطريق الطويل للأمم المتحدة
خطط الإخوان.. هدم الأمة
أبناء الشمس
الطريق إلى بكين
السادات فى الكونجرس
البحث عن نخبــة
الهوية مصرية
الولاء لمن؟
سلاح الشائعات
إنسـان أكتوبر
ثورة شاملة لبناء الإنسان المصرى
المزايدون على الوطن
يونيو ثورة من أجل الإنسانية
بناء الإنسان المصرى
إيمان الرئيس
تغيير وزارى لدولة قوية
المشروع المصرى
الدولة الجديدة
بعد حلف اليميـن
موســـم الهجـوم على مصر
سبعون عامًا مـن النكبـة
اغتيال الاقتصاد الوطنى
انتصـــار للمستقبل
موعد مع الشمس
نهاية حلم وبداية كابوس
على من نطلق الإعلام
ولاية بناء المستقبل
الانحياز للرئيس انحياز للدولة
البحث عن المستقبل
حين يستيقظ الوحش الأسمر
الفساد
قرار الحرب
سيناء 2018 حرب الأخلاق
إنها الحرب
الطبقة الوسطى
الدولة القوية
الوطنية المصرية أسلوب حياة
لقد حان الوقت
للأقباط شعب يحميهم
كلنا جمال عبد الناصر
وقفة مع النفس
سعودة مصـــر
أمريكا خرجت من اللعبة
خدعة تمكين المرأة
ســنبقى صامدين
فى الشخصية المصرية
ثورة تصحيح فى المملكة
نهش سوريا
ثقافة الإحباط
الخطيب معشوق الجماهير
سلام يا صاحبى
دولــة خلقـت للأبدية
ضحايا الإنجلوساكسون 8 - خوسيه لوبيز بورتيللو - المكسيك
ضحايا الإنجلوساكسون 7 - صدام حسين
دولة الحرب
ضحايا الإنجلوساكسون - 6 - جمال عبدالناصر
ضحايا الإنجلوساكسون 5 - محمد رضا بهلوى
ضحايا الإنجلوساكسون 4 - الدكتور مصدق
ضحايا الإنجلوساكسون
ضحايا الإنجلوساكسون
ضحايا الإنجلوساكسون
فض رابعة.. كان لابد
صــراع الإمبراطوريات
الصراع الأمريكى- البريطانى فى قطر
مطلوب أمل
قوة مصر فى العقل
على حافة الهاوىة
فى انتظار مروان
أمريكا ترسم العالم بأصابع من حرير
عندما يكون النضال مدفوعا مقدما
«جونى» يشرب العرقسوس ويأكل الفسيخ والفول.. ويخرب أممًا سفير بدرجة ضابط مخابرات
العلم
سامح شكرى
هجرة شباب الإخوان
النفس الأخير
المخترع الصغير
النفير العام
أمريكا تبيع الإخوان
إسقاط الدولة
بشر وعليوة.. تصحيح ونفى وتأكيد
بشر وعليوة
العائدون من سوريا
الجبهة الإسلامية العالمية
شركاء الإخوان
الصندوق الأسود
علـى شــرف مصــر
حماس إلى الجحيم
انفصال الصعيد
خطة الإخوان للبقاء
أبوالفتوح مرشح رئاسى بدعم الألتراس
الإخوان المسلمون يدمرون تاريخ الإسلام
حنان مفيد فوزى
عبور المحنة بالهجرة
تنصت الإخوان
6 أبريل
نظرة إلى المستقبل
شبح المعونة الأمريكية
لماذا اختار الأمريكان الإخوان؟
الإخوان.. وحرب الاستنزاف!!
لـ«أبو الفتوح» سبع فوائد
البحث عن بديل لرابعة
النفس الأخير
المرشد فى بيت السفير.. والسفيـر فـى بلـده!
ملفات الإخوان(3)
ملفات الإخوان مع الأمريكان «2»
ملفات الإخوان(1)
أحلام الفلول المستحيلة
وقفة مع النفس
للوفد سبع فوائد
صفقات الإخوان!
إعلام الإخوان
مرحلة المؤتمر السادس
الصكوك سر تسمم الأزهر
خطوط الدفاع المصرية
السفير الأمريكى فى مصر
ذعــر الإخـــوان
مفيد فوزى.. لكنه هرب
ابتزاز الإخوان
بيزنس الشاطر
مصر البليدة والسودان
صورة طبق الأصل
بورسعيد ستسقط الإخوان بالقاضية
المصريون للإخوان ومصر للأمريكان
فرصة الشيخ العريفى
الشاطر ليس وحده
حساب الشاطر
اقتربت ساعة الإخوان
تعليم الإخوان الابتدائى!
موتوا بغيظكم ..الثورة نجحت


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

فكرة مصر "2"

بعد غياب طويل، عادت فكرة مصر فى العصر الحديث، بدأت عندما جاء نابليون قائدًا لحملته الفرنسية الشهيرة. كان ذلك فى نهاية القرن ال..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook