صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

الأقصر.. براند عالمى

116 مشاهدة

26 ابريل 2018
كتب : محمد عبد النور



الأقصر مكان يمتلك أهم آثار العالم الفريدة، ومكانة فى التاريخ الإنسانى لا تماثلها مكانة لمدينة أو محافظة على وجه الأرض، ومن ثم تظل الأسئلة عن تصدير الصورة الذهنية والبصرية لهذا المكان بما يستحقه، ولهذه المكانة بما يليق بها، لهذا العالم الشغوف بالإعجاز المصرى للحضارة الفرعونية.

 قبل أيام عاد معبد الأقصر العظيم إلى صورته الأولى حين بناه المصريون منذ آلاف السنين، عندما أزيح الستار عن تمثال رمسيس الثانى فى واجهة المعبد بعد ترميمه مما يزيد على ثمانين قطعة محطمة ملقاة على الأرض عند مدخل المعبد، استغرق الأثريون المصريون عاما كاملا فى إعادة جمعه وترميمه.
وقبل أسبوعين كان لى حظ حضور مراسم الإعلان عن انتهاء ابتكار علامة مميزة (براند) للأقصر، صورة بصرية ذهنية، عملت على تصميمه مجموعة من شباب كلية الفنون التطبيقية بالجامعة الألمانية بالقاهرة، فى شكل بسيط مبهر يستطيع من يشاهده فى العالم أن يحدد فورا أن هذا «البراند» هو للأقصر، تماما كما تتعرف على برشلونة من علامتها وأيضا روما وفلورنسا وبرلين وباريس وأثينا وغيرها من عواصم السياحة العالمية.
وهذا فى علم التسويق السياحى عمل عظيم ضخم، بدأ كفكرة طموحة فى ذهن المحافظ الشاب محمد بدر ليتوافق مع حماس وطنى لمؤسس الجامعة الألمانية بالقاهرة ورئيس مجلس أمنائها د. أشرف منصور، ليستمر العمل عليها لما زاد على العامين ونصف العام بين تصاميم واستطلاعات رأى بين مواطنى الأقصر، من شباب طلاب الجامعة تحت قناعة تامة بأنهم يؤدون مهمة قومية تعبر عن انتمائهم لهذا الوطن، وهى قيمة تتفوق فى معناها على أى جهد أو عمل.
تحملت الجامعة الألمانية كل التكلفة المادية والعلمية لإنجاز هذا العمل الابتكارى المهم، وفى نفس المراسم قامت بإهداء حقوق الملكية الفكرية للبراند بكل تفاصيله ومفرداته إلى محافظة الأقصر مع إعلانها المشاركة فى كل الابتكارات التى تحتاجها المحافظة حاضرا ومستقبلا كمهام وطنية، وتنتظر المبادرات من المحافظات الأخرى.
نموذج مثالى للعلاقة بين الجامعة الألمانية بالقاهرة كمؤسسة تعليمية وبحثية وتطبيقية كبرى وبين دورها فى التنمية المجتمعية، كهدف أصيل فى تكاملية الأدوار التى تضيف فى النهاية إلى رصيد التنمية المستدامة، والذى تؤديه بفهم وطنى وحماسة متجردة، وعن طيب خاطر.
ومثال قوى لإدارة تنفيذية رسمية تدرك ماهية أوراقها وتعمل على التعظيم من تأثيرها، فتبحث فى كل السبل، وتستخدم كل الوسائل، وتطرق كل الأبواب وتبادر بكل الطرق.
فى الأقصر.. محمد بدر محافظ شاب، طموح، ذكى، يمتلك رؤية تعتمد على فهم واضح لعناصر القوة للمحافظة التى يديرها.. وفى القاهرة.. د. أشرف منصور عالم وطنى يؤمن بكل قيم الانتماء وحتمية المشاركة.•



مقالات محمد عبد النور :

د. عبدالمنعم سعيد: مصر مرّت بغيبوبة
د طارق فهمى: لو استمر الإخوان.. لأصبحت الجماعة هى الشعب.. وباقى المصريين هم أغيار
محمود اباظة : نحن بحاجة الى أغلبية برلمانية وليس حزب أغلبية
القوات المسلحة المصرية لها دور خاص.. لأنها كانت رافعة من روافع الحداثة
لواء دكتور. سمير فرج: بدون مجاملة.. الفترة الرئاسية القادمة مشرقة
سوريا.. والعاهرة قطر
حقك.. فى صندوق انتخابات الرئاسة
ثورة الأمير محمد بن سلمان.. وزيارته
ثلاثة أيام فى حضرة نبهاء مصر من العلماء أبناء النيل فى الخارج
فى تطوير القناة الأولى
الجيش المصرى.. واليد عندما تطول
فى مشهد الانتخابات الرئاسية
القدس.. عار القرن
معركة الواحات.. إجابات مطلوبة
عندما تحدث أمير الإرهاب
وزير التعليم .. نظريا وعمليا
هيومان رايتس .. المشبوهة وأخواتها
الحسبة.. غلط
السكة الحديد بين قطار الإسكندرية وجرار العياط
فوبيا الحفاظ على الدولة
من القاعدة العسكرية «نجيب»
أنور قرقاش
دم الشهيد.. والعقاب المصرى
عندما صنع المصريون 30 يونيو
العودة إلى الوعى
«أى دول تقدم الدعم للإرهاب يجب أن تُعاقب»
نقطة… ومن أول السطر
مهرجان الإسكندرية السينمائى.. سحر التميز
بنقول نكت.. مش كده!
رمضان كريم
حوارات ربيعية
الرئيس.. واللغة المصرية الجديدة
2015 البحث عن إجابات
من أول السطر
صباح الخير
مرة واحدة وإلى الأبد
الفريق أول
المواجهة الآن و.. فورا
الخروج العظيم للمصريين
حل الشورى.. مقدمة لا نتيجة
إنجاز رئاسى.. جديد
اللى شبكنا يخلصنا
وأخيرا القضاء
الساعة «ى»
نفض اليد الرئاسية !
الرئيس المنتخب
النعمة فى الخطاب الرئاسى
الثلاث ورقات!
رجالة الرئيس.. مرسى


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

المزايدون على الوطن

على الخراب والدمار. تعيش الغربان والضباع. وتجار الموت يتاجرون فى جثث الضحايا. وعلى جثث الأوطان ينهش المزايدون والخونة والمرتزق..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook