صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

أفيش.. وحيد عزت

1850 مشاهدة

9 ابريل 2013
كتب : اكرم السعدني



منذ أسبوعين كتبت عن الفرفور الجميل وصديق عمرى وحيد عزت الفنان الذى حقق شهرة داخل الوسط الفنى لم يستطع أن يحققها فى خارجه، فقد كان وحيد هو بهجة المجالس والمنتديات دون منازع امتاز بخفة ظل لا مثيل لها وسرعة بديهة ربما تفوق الطائرة النفاثة ومن حسن حظى أنى عرفت وحيد عزت وأنا طفل صغير كنت أراقبه وهو يستمتع بالحكى وسط أهل الفن والثقافة والأدب والصحافة وهؤلاء يكادون يسقطون من شدة الضحك على قفشات وحيد وفى منزل الجميل بهجت قمر الكاتب والفنان الذى رحل وهو فى سن الخمسين، كان وحيد عزت من الوجوه التى لابد أن تلتقى بها وبشكل دائم، فقد كان بهجت قمر ملازماً لبيته لايغادره إلا للشديد القوى ومع ذلك فإن لغة الشارع المصرى وأفكاره وقفشاته ونكاته كانت هى التى تنتقل إلى بهجت فى مجلسه من خلال رواده وعلى رأسهم هذا الفنان النبيل القليل الحظ المايل البخت وحيد عزت الذى قضى الجزء الأعظم من أيامه وسهراته فى مقهى «سوق الحميدية» فى باب اللوق، وكان يحلو له أن يطلق عليه «سوق الحرامية»، وتحول وحيد إلى أحد معالم وسط المدينة وأصبح أحد أشهر الساهرين فيها والساخرين من أوضاعها والناقدين لأحوالها ولم يكن وحيد يأبه على الإطلاق بأحواله فى عالم الفن فلم يحرص على الانتماء إلى شلة ما أو السير فى ركاب مخرج من إياهم أو يعمل مقطورة لمنتج معاه قرشين، كان كل هدف وحيد عزت هو إسعاد من حوله من بشر.. وأغرب ماحكى لى وحيد عزت أنه شارك الأديب الكبير خيرى شلبى فى أيام الصياعة المبكرة وأنهما معاً كانا يجلسان إلى عمال التراحيل والعواطلية ويستمع إليهم خيرى شلبى بكل حواسه لدرجة أن وحيد عزت اكتشف أن بعض شخوص خيرى شلبى فى رواياته كانوا من شحم ولحم استطاع خيرى شلبى أن يوظف النماذج البشرية التى مرت به فى رحلة الحياة فى إنتاجه الأدبى البديع، ومع شدة الأسف فإن حكاوى العزيز الغالى وحيد عزت وقفشاته ونكاته نثرها جميعاً فى الهواء، وأصبحت اليوم مجرد ذكريات يتناقلها الأصدقاء بل قل من تبقى لهم فى عالم الأحياء وهم قلة نادرة جدا.. ولو أتيح لأحدهم أن يقتفى أثر حكايات ونوادر وقصص وقفشات ونكات وحيد عزت فإنه سوف يعثر على كنز حقيقى لو جمع كل هذا بين دفتى كتاب ولكن بالتأكيد هذا الأمر لن يتحول إلى حقيقة وسوف يظل مجرد أمنية يصعب على أى صديق أو قريب من وحيد عزت أن يحولها إلى واقع.. لقد اختفى العم الجميل وحيد عزت عن عالم الأحياء وكأنه يسخر من هذا العبث الحادث على وجه الحياة فى أرض مصر، فقرر أن يمضى تاركا خلفه واقعا مريرا لم يستطع وحيد عزت أن يتلاءم معه ولا أن يتلاءم عليه أو يسخر منه.. ولهذا فقد رحل فى صمت ودون أن يشعر به أحد وقد قامت نقابة الفنانين بدور تشكر عليه بعد الرحيل ولكن غياب أهل الفن كان عظيما لدرجة أن الصديق القديم والمشترك عادل أنور قالها بصوت عالٍ داخل سرادق العزاء.. إن العزاء فى الوسط الفنى أصبح مثله مثل الأفيش، وبالتأكيد وحيد عزت لم يكن فى عالم الفنونش من كبار النجوم ولكنه فى عالم الأصدقاء كان صديقا يستطيع أن تتونس به فى رحلة الحياة التى تحولت إلى رحلة للضيق والاكتئاب وقلة الراحة.. الله يرحمك يا عم وحيد!!.



مقالات اكرم السعدني :

اللى ما تتسماش.. وحاجات تانية
هالة.. ومجاهد.. والسح الدح.. إمبو!!
جهد مشكور.. وحلم مشروع
الجيزة التى نقلها السعدنى إلى لندن
الانتماء لمصر وعشق أرضها
الفريق يونس.. ومصر للطيران
يا وزيرة الصحة.. إزى الصحة؟!
بولا.. وجورج.. وماهر عصام
الإمارات.. المتسامحة
مهرجان «آفاق».. بلا حدود
وداعا.. ياكبير المقام
أمهات.. عبدالفتاح السيسى
جرائم.. أتلفها الهوى
رسالة بريطانيا عندما هتفت.. عمار يا مصر
ورحل «بسة»
يا بتوع مرسى.. وتكاتكه موتوا بغيظكم
صبـاح الخـير.. يــا مــــولاتى
صوت أسعدنا ولايزال
مدد.. يا سيدى الريال!
نفسى ألزقه... على قفاه
يوم.. سعدنى فى مارينا
ناصر.. وحليم.. والسعدنى
وداعًا عاشق مصر الكبير
مبارك.. حكم المحكمة.. وحكم التاريخ
أخطر .. وزير في بر.. مصر!!
الورق الكوشيه.. والأيام بيننا!!
سفيــــر.. فوق العادة!
الكبير الموهبة .. قليل البخت
سعيد صالح صاحب.. الغفلة الحلوة!!
حقك.. علىّ.. ياباشمهندس!!
سد الوكسة.. الإثيوبى!
وداعا.. يا زمن الكبرياء
الليثى..أبدا..لايموت!!
نادية يسرى.. أمنيات.. وحقائق!!
خيبـة اللـه.. عليكـم!!
مبروك.. لأمن الجيزة
تواضروس ..الذى خيب ظنى !!
دوامة الثورة المصرية تنتقل إلى المصريين فى بريطانيا
غمة.. وانزاحت!!
إعلام.. عبدالمقصود أفندي
كاسك.. يا وطن
آه يا بلــد آه
نادية لطفى.. ويا أهلا بالطواجن!!
قول يا دكتور قنديل لـ... السويس.. وبورسعيد.. والإسماعيلية!
حكاية بهجت وأبوالنيل
السيسى.. وبونابرت.. وعبدالناصر!
الفرسان الثلاثة
زيارة للمنتصر بالله
السفيرة عزيزة.. والغوث!
الإعلان إياه.. ومهرجان الأقصر!!
مطلوب من نقيب الصحفيين!
لجنة حكماء مصر
وزير داخلية حازم.. و.. حازمون
«إخص».. فاكتور.. والفرفور الجميل!
هشام قنديل.. ها! ويا رمسيس يا
نصيبى ..مفيد فوزى .. وأنا
فى حضرة الشيخ.. مصطفى إسماعيل!
دريم.. وملعون أبوالفلوس!
تستاهل.. يامعالى الوزير!!
عقدة.. وعنده كل الحلول!
باسم يوسف.. «حُطيئة» هذا الزمان
الكنبة..والجمل..وصفين!!
ليس فى الإمكان أبدع من الإخوان!
أبو السعادة.. محمود الجوهرى!
زمان.. عادل إمام!
الجميلـة.. والوحشــين!!
فريق الكورة.. وفريق مصر للطيران
«محمول» منير.. و«محطوط» حليم


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

خطط الإخوان.. هدم الأمة

خونة ومرتزقة وقتلة ولصوص وتجار دين وجهلاء. هذا هو تصنيفهم وتوصيفهم. سرطان زرع فى قلب الأرض المقدسة. لم يطرح سوى الدم والدموع و..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook