صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

قوة مصر فى العقل

868 مشاهدة

18 يوليو 2017
كتب : طارق رضوان



فعلها الأمريكان.
لعبوا على جميع الأطراف، وحصدوا كل المكاسب، وحده النسر الأمريكى كعادته ربح كل شيء ولم يخسر،  يلملمون كل أطراف اللعبة فى أيديهم بحبال الكاوبوى، وعند حصد المكاسب، يتركون الحبال، حبلاً حبلاً، ليأتى من بعدهم ليأخذ الفتات، وزير الخارجية الأمريكى ريكس تيلرسون اتبع سياسة هنرى كيسنجر فى الرحلات المكوكية الشهيرة فى الشرق الأوسط، وقام تيلرسون بنفس الرحلات لكن فى الخليج،  ونجح فى كل مهماته.

أول نجاحات وزير الخارجية الأمريكى فى تلك الرحلات، الفصل ما بين القضايا الشائكة بمشرط جراح، رغم تعقيد الملفات، فك الضغط على القطريين بتوقيع مذكرة تفاهم لمكافحة تمويل الإرهاب، وفى الكويت وقع اتفاقية إعمار العراق بمبلغ 680 مليار دولار، وسمح للأتراك بزيادة التواجد العسكرى فى قطر، حيث وصلت دفعة خامسة من القوات التركية إلى قطر لتنضم إلى القوات الأخرى فى معسكر كتيبة طارق بن زياد فى الدوحة، جنبا إلى جنب مع أكبر قاعدة جوية أمريكية فى الشرق الأوسط، وهى قاعدة العديد الموجودة فى غرب الدوحة والمعروفة باسم مطار أبو نخلة، ومقابل تلك الصفقة التركية القطرية، وافقت تركيا على مضض بإعلان دولة كردية على حدودها، وفى تقسيم سوريا استطاع الأمريكان أن يتركوا للروس مطلبهم التاريخى فى الوصول للمياه الدافئة على البحر المتوسط، وهو مطلب منذ أيام القياصرة الروس متمثلة فى ميناء طرطوس، وفى المقابل استولى الأمريكان على الرقة، وفى خطتهم أن تصبح الرقة بموقعها الجغرافى لاس فيجاس الشرق بكل ما يحمله التشبيه من معانى، كما أن القضية الفلسطينية فى طريقها للحل النهائى، وقد ظهر فى الأفق لاعب إسرائيلى جديد من المحتمل أن يتولى رئاسة الوزراء من نتنياهو،  وهو الوزير السابق آبى غباى زعيم حزب العمل المغرم بسماع نانسى عجرم،  لو فجر الأمريكان فضيحة فساد لنتنياهو أصبح غباى فى الطريق السريع لتولى رئاسة الوزراء،  والمملكة السعودية بموافقة ومباركة أمريكية قادمة على تغيير كبير فى سياستها وهويتها،  تبدأ عند تولى محمد بن سلمان ولى العهد الحكم غالبا فى عيد الأضحى القادم، فهم يستعدون لتقليص الوهابية حتى تنتهى تماما،  وفى طريقهم لبناء دور سينما ومسرح وإنتاج سينمائى، ولديهم شباب كثير تعلم جميع فنون السينما فى استوديوهات هوليوود، وسيعلنون عن مملكة دستورية، كما أن شمال شرق المملكة سيتحول إلى أبو ظبى جديدة، بشراكة سعودية إماراتية،  والأمريكان والغرب الأوروبى يقفون على الأبواب فى انتظار اللحظة المناسبة لضخ أكبر قدر ممكن من قوتهم الناعمة دليلا على موافقتهم على التغير الكبير الذى ستشهده المملكة، وكان إعلان المملكة أنها ستستضيف قمة العشرين ما هو إلا تأكيد على تأييد الخطوات التى ستتبعها المملكة فى الفترة القادمة،  فعند تولى ولى العهد كرسى الحكم فى المملكة سنرى تغييرًا كبيرًا وسريعًا فى المنطقة كلها، وهنا لابد أن ننتهز الفرصة قبل أن تضيع، علينا أن نبحث عن مصدر قوتنا، وهو العقل، القوة الناعمة التى اجتاح بها جمال عبدالناصر الأمة العربية من المحيط الأطلنطى إلى المحيط الهندى،  كان يملك آلات دعائية لا مثيل لها، أم كلثوم ومحمد عبدالوهاب وإسماعيل يس والسينما والمسرح والأدب والصحافة والفكر والثقافة والتليفزيون والإذاعة،  كانت مصر منبر التنوير فى الشرق كله، ومازلنا نملكه حتى الآن، لكن لا نمتلك إدارتها جيدا، عندنا نجم ضخم اسمه عادل إمام،  بزيارة واحدة منه إلى دولة كجنوب السودان، ستقوم هناك مظاهرة حب لا مثيل لها فى تاريخ تلك الدولة الجديدة،  عادل إمام لمن لا يعرف يتمتع بشعبية جارفة فى السودان بشكل عام وفى جنوب السودان بشكل خاص، مازال عمرو دياب هو أيقونة لشباب الخليج، شعبيته لا مثيل لها عند رجال فى مراكز قيادية فى الخليج، بل هناك حكام شباب خليجيون مغرمون بعمرو دياب، فهو يذكرهم بفترة صباهم فى الثمانينيات والتسعينيات، وكذلك الحال فى السينما والمسرح،  فمازالت سيدة المسرح سميحة أيوب معلقة فى قلوب العرب، ومازال المبدع يحيى الفخرانى مطلبًا لكل سائح عربى لمشاهدة مسرحيته «ليلة من ألف ليلة وليلة»، ومازالت السينما المصرية طاغية التأثير على الشعب العربى والجاليات العربية بدول الغرب وأمريكا، والدليل استخدام إفيهات الأفلام فى التغريدات على تويتر، إذن مازال لدينا كنز كبير نستطيع من خلاله أن نلعب دورا كبيرا فى التغيير الكبير الذى يتم فى الشرق الأوسط، الفرصة مازالت قائمة، ونحتاج لعقول جبارة تضع استراتيجية للأيام القادمة، ولدينا تلك العقول بالفعل لكنها معطلة تنتظر الفرصة ولدينا الإمكانيات، والوقت ضيق،  ضيق جدًا.



مقالات طارق رضوان :

الاقتصاد الإجرامى
صراع إمبراطورى على الدين
عولمة الإرهاب
الإصلاح الدستورى
السفر إلى المستقبل
العالم يدق طبول الحرب
الرئيس جَبر خَاطر الشعب
الإنسانية تدفع الثمن
افريقيا 2
افريقيا «1»
لقـد حـان وقت الفرز
أديس أبابا – ميونخ – شرم الشيخ مصر عادت لمكانتها
فى التنافسات الرياضية.. الحـــل
البوبجى
المشروع المصرى
المشروع المصرى
تغليف العالم
تدمير الدول
تدمير الدول « 1 »
الرئيس وحده.. رجل العام
اللعب مع الحياة
تلك المرأة
إيمــان الرئيس
البداية من باريس - 2
البداية من باريس
البدايـة من مصر
إحيـــاء الإخوان
التعايش السلمى
عصر جديد مع الصديق الألمانى
غسيل الدماغ
حديث الديمقراطية
موسـكو
لمصر لا لوزير التعليم
النصــر المقدس
الطريق الطويل للأمم المتحدة
خطط الإخوان.. هدم الأمة
أبناء الشمس
الطريق إلى بكين
السادات فى الكونجرس
البحث عن نخبــة
الهوية مصرية
الولاء لمن؟
سلاح الشائعات
إنسـان أكتوبر
ثورة شاملة لبناء الإنسان المصرى
المزايدون على الوطن
يونيو ثورة من أجل الإنسانية
بناء الإنسان المصرى
إيمان الرئيس
تغيير وزارى لدولة قوية
المشروع المصرى
الدولة الجديدة
بعد حلف اليميـن
موســـم الهجـوم على مصر
سبعون عامًا مـن النكبـة
اغتيال الاقتصاد الوطنى
انتصـــار للمستقبل
موعد مع الشمس
نهاية حلم وبداية كابوس
على من نطلق الإعلام
ولاية بناء المستقبل
الانحياز للرئيس انحياز للدولة
البحث عن المستقبل
حين يستيقظ الوحش الأسمر
الفساد
قرار الحرب
سيناء 2018 حرب الأخلاق
إنها الحرب
الطبقة الوسطى
الدولة القوية
الوطنية المصرية أسلوب حياة
لقد حان الوقت
للأقباط شعب يحميهم
كلنا جمال عبد الناصر
وقفة مع النفس
سعودة مصـــر
أمريكا خرجت من اللعبة
خدعة تمكين المرأة
ســنبقى صامدين
فى الشخصية المصرية
ثورة تصحيح فى المملكة
نهش سوريا
ثقافة الإحباط
الخطيب معشوق الجماهير
سلام يا صاحبى
دولــة خلقـت للأبدية
ضحايا الإنجلوساكسون 8 - خوسيه لوبيز بورتيللو - المكسيك
ضحايا الإنجلوساكسون 7 - صدام حسين
دولة الحرب
ضحايا الإنجلوساكسون - 6 - جمال عبدالناصر
ضحايا الإنجلوساكسون 5 - محمد رضا بهلوى
ضحايا الإنجلوساكسون 4 - الدكتور مصدق
ضحايا الإنجلوساكسون
ضحايا الإنجلوساكسون
ضحايا الإنجلوساكسون
فض رابعة.. كان لابد
صــراع الإمبراطوريات
الصراع الأمريكى- البريطانى فى قطر
مطلوب أمل
على حافة الهاوىة
فى انتظار مروان
أمريكا ترسم العالم بأصابع من حرير
عندما يكون النضال مدفوعا مقدما
«جونى» يشرب العرقسوس ويأكل الفسيخ والفول.. ويخرب أممًا سفير بدرجة ضابط مخابرات
العلم
سامح شكرى
هجرة شباب الإخوان
النفس الأخير
المخترع الصغير
النفير العام
أمريكا تبيع الإخوان
إسقاط الدولة
بشر وعليوة.. تصحيح ونفى وتأكيد
بشر وعليوة
العائدون من سوريا
الجبهة الإسلامية العالمية
شركاء الإخوان
الصندوق الأسود
علـى شــرف مصــر
حماس إلى الجحيم
انفصال الصعيد
خطة الإخوان للبقاء
أبوالفتوح مرشح رئاسى بدعم الألتراس
الإخوان المسلمون يدمرون تاريخ الإسلام
حنان مفيد فوزى
عبور المحنة بالهجرة
تنصت الإخوان
6 أبريل
نظرة إلى المستقبل
شبح المعونة الأمريكية
لماذا اختار الأمريكان الإخوان؟
الإخوان.. وحرب الاستنزاف!!
لـ«أبو الفتوح» سبع فوائد
البحث عن بديل لرابعة
النفس الأخير
المرشد فى بيت السفير.. والسفيـر فـى بلـده!
ملفات الإخوان(3)
ملفات الإخوان مع الأمريكان «2»
ملفات الإخوان(1)
أحلام الفلول المستحيلة
وقفة مع النفس
للوفد سبع فوائد
صفقات الإخوان!
إعلام الإخوان
مرحلة المؤتمر السادس
سر فى استقالة جاد الله
الصكوك سر تسمم الأزهر
خطوط الدفاع المصرية
السفير الأمريكى فى مصر
ذعــر الإخـــوان
مفيد فوزى.. لكنه هرب
ابتزاز الإخوان
بيزنس الشاطر
مصر البليدة والسودان
صورة طبق الأصل
بورسعيد ستسقط الإخوان بالقاضية
المصريون للإخوان ومصر للأمريكان
فرصة الشيخ العريفى
الشاطر ليس وحده
حساب الشاطر
اقتربت ساعة الإخوان
تعليم الإخوان الابتدائى!
موتوا بغيظكم ..الثورة نجحت


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

الاقتصاد الإجرامى

فى عالمنا الشرس. هناك عوالم خفية تتحكم بشكل كبير ومخيف فى مجرَى الأحداث. تندلع حروب وتتفشّى أمراض وتُهدَم دول وتُباد أُمَم وتَ..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook