صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

طارق العريان يغامر فى «بنك الحظ» بلا نجم شباك!

590 مشاهدة

2 مايو 2017
كتب : جيهان الجوهري



«بنك الحظ» يندرج تحت نوعية الأفلام الكوميدية التى عرضت مؤخراً وراهن صُناعه على أسماء أبطاله رغم عدم وجود أى اسم منهم نستطيع  القول إنه نجم شباك بالمعنى المُتعارف عليه سينمائياً. أضف لذلك أن الفيلم بلا بطولة نسائية بالمعنى المُتعارف عليه مثله مثل فيلمين آخرين عُرضا بنفس الموسم بلا بطولة نسائية مثل «على معزة وإبراهيم» و«المهزلة».
 

• القصة
نحن هنا أمام ثلاثة أبطال محمد ممدوح «صالح» غير المنضبط فى عمله بالبنك سواء مع مديره أو العُملاء وأكرم حسنى «عمرو» زميله فى نفس البنك وهو شاب ثرى دلوع والدته، يلعب دائما بين أصدقائه دور الممول المالى لكل شطحاتهم ومشروعاتهم غير المشروعة وصديقهم البلطجى الثالث محمد ثروت «زئرو».
يتفق كل من محمد ممدوح وأكرم حسنى على سرقة البنك الذى يعملان به بعد معرفتهما بموعد إيقاف أجهزة المراقبة بالبنك  ويعاونهما صديقهما الثالث وأثناء تنفيذ خطتهم يتفاجئون بعصابة أخرى تقتحم البنك لنفس الغرض.
• الكوميديا
• هل احتوى الفيلم على جُرعة ضحك ترضى الجمهور؟
- لا ننكر أن إضحاك الجمهور عملية متفاوتة فالمواقف التى تضحك البعض قد لاتحقق نفس المردود للبعض الآخر، لكن فى جميع الأحوال نستطيع القول بشكل إجمالى إن كمية الضحك بالفيلم  إلى حد ما مقبولة. على الأقل نحن لم نتورط فى مشاهدة كوميديا العاهات ولا كاركترات مُقززة .
محمد ممدوح قدم كوميديا هادئة وفى أغلب المواقف التى ورط فيها صديقه أكرم حسنى اعتمد على تعبيرات وجهه. مثل مشهد إقناع صديقه أن سيارة سامية جمال التى حُرقت سيتم إصلاحها أو مشاهد طلبة للفلوس المُتكرر من أجل شراء أسلحة تعينهم على سرقة البنك، ومشهد محاولة إقناعه لأحد عملاء البنك بالدخول معه فى بيزنس التسوق الإلكترونى ومشاهدة مع حسام داغر من أقوى المشاهد.
لاشك أن أدوار محمد ممدوح السابقة أكدت قدرته على التلون بأدوار مختلفة. وأعتقد أن موهبته  هى التى دفعت المُخرجين لترشيحه بأدوار مُتميزة بعيدة عن التى يضعونها عادةً فى المُمثلين المُمتلئين جسديا. ويبدو أنهم استثمروا النجاح الذى حققه بأعماله السابقة خاصةً  فى «جراند أوتيل» وقبله «الفيل الأزرق» لترشيحه فى فيلمين دُفعة واحدة هذ الموسم «باشترى راجل» و«حظ سعيد». ورغم  أن الفيلمين حققا مردودا فنيا جيداً له لكن فى ذات الوقت يجب ألا يدفعه نجاحه بهما للموافقة على. بطولات فنية زائفة أو اختيار أدوار دون دراسة مردودها على تاريخه الفنى. الأمثلة لدينا عديدة وشاهدنا مُمثلين تم استهلاكهم فنيا  لتتأكد مقولة «الكيف أهم من الكم». ليس مطلوبا من محمد ممدوح سوى الانتباه لموهبته وعدم إهدارها فى أدوار لن تضيف لمشواره الفنى.
 أكرم حسنى شخصية الفتى الثرى المُدلل الذى يورطه أصدقاؤه فى عمل مشروع سايبر واستغلاله فى أعمال مشبوهة ثُم يحرضونه على الاشتراك معهم فى سرقة البنك. من أكثر الشخصيات بالفيلم التى خرجت منها كوميديا جيدة. ويُحسب لأكرم حسنى اجتهاده فى رسم الشخصية الداخلى.
محمد ثروت «زئرو» الصديق المُنحرف الذى جعل المُتفرج يتساءل ما الذى يجمع شخصا يتسم بمستوى ثقافى ضحل بأشخاص مُختلفين عنه على جميع المستويات لتأتى الإجابة من مؤلفى الفيلم.
محمد ثروت قدم الشخصية كما رسمها مؤلفو الفيلم والمخرج وأعتقد أنه الأنسب لتقديمها. وقد شاهدت له منذ أسابيع قليلة فيلم «يابانى أصلى» بخلاف أدواره الأخرى ورغم أنها دائما تدور فى فلك الشخصية المُنحرفة والشريرة فإنه يقدم كُلا منها على حدة بشكل مُختلف ممزوجا بخفة دم.
حُسام داغر قدمه مُخرج الفيلم  بشكل جيد فهو ليس مُجرد  نائب مُدير بنك، بل مُشارك بشكل قوى فى عملية السطو على البنك.
والدة محمد ممدوح لعبت دورا مُميز، بخفة ظل.
بيومى فؤاد يظلم نفسه بانتشاره الفنى غير المحسوب، فكرنى بحسن حسنى عندما كان يجامل زملاءه ويوافق على الاشتراك بأفلامهم بحجة مُساندتهم والخاسر الوحيد هو شخصياً.
سامية الطرابلسى هل تواجدها بمشاهد قليلة كان بهدف كسر حدة عدم وجود بطولة نسائية بالمعنى المُتعارف عليه سينمائيا وهل تواجدها أحدث إضافة مُتبادلة بينها وبين الفيلم؟ الإجابة لا.
• مُمتع وبلا هدف
لكى لا ترهق نفسك فى رسالة الفيلم وهدفه فهو أولاً وأخيراً يندرج تحت نوعية الأفلام الكوميدية الخالية من الأهداف والرسائل.
أنت تدفع ثمن التذكرة لتغير مزاجك العام وإذا كان هذا هدفك من البداية فأنت إذاً مؤهل لاستقبال كوميديا الفيلم بشكل جيد حتى إذا لم تكن الكوميديا به  صاخبة. وبالتبعية ستتغاضى عن اللامنطق فى بعض أحداثه والمواقف به مثل تحول رجل الأمن الكهل الذى يتعاطى البانجو لسوبرمان يطير داخل البنك ويهاجم بشراسة مُقتحمى البنك. وستتغاضى أيضاً عن النهاية السعيدة غير المنطقية لبطلى الفيلم «محمد ممدوح» وأكرم حسنى دون أن ينالا عقابا على محاولتهما سرقة البنك.
يحسب لأحمد الجندى مُخرج الفيلم تمتعه بخيال إبداعى ساعده فى تنفيذ سيناريو الفيلم لكل من مصطفى صقر ومحمد عز الدين بالإضافة لحضوره الطاغى فى إدارة أبطاله بشكل جيد خاصة أكرم حسنى ومحمد ثروت وحسام داغر ولبنى محمود والدة محمد ممدوح وأحمد فتحى «زعبوب» صاحب الكباريه وخالد كمال «أحد رجال العصابة».
فيلم «بنك الحظ» أكد شطارة طارق العريان كمُنتج مُغامر قدم فيلما كوميديا جيدا بتوليفة أسماء لا تحتوى على نجم صف أول من نجوم الكوميديا المعروفين، وقد بدأ معنا رحلة المفاجآت من فيلمة السابق  «أولاد رزق» الذى كان مُنتجاً   ومُخرجاً له فى ذات الوقت وكانت طبيعة الفيلم مُختلفة تماماً عن الأفلام التى أخرجها من قبل.
وإذا كانت مُفاجآته الفنية تتسم بالاختلاف واحترام الجمهور، فنحن دائما فى انتظار مغامراته الفنية المحسوبة. •



مقالات جيهان الجوهري :

«يوم الدين».. صرخة لتقبل الآخر
«حرب كرموز» ينهى أسطورة النجم رقم واحد
نجاحى رد على المخرج  الكبير
الشارع اللى ورانا.. ولبلبة «المدهشة»
اضحك لما تموت مسرحية لم تف بوعدها
«‬خلاويص‮»‬فيلم جيد‮.. ‬ينقصه‮ «‬مُنتج‮»‬
«فوتو كوبى» دعوة للحب والحياة!
فيلم آه..فيلم لأ!
الأنتصار للسينما المُستقلة
هل نحن فى زمن المستعبدين؟! أخلاق العبيد.. وتعرية النفوس
«على معزة وإبراهيم».. انتصار جديد للسينما المُختلفة
محاولة لعودة الرومانسية «يوم من الأيام».. بلا وهج سينمائى!
مهرجان جمعية الفيلم للسينما.. يرد اعتبار محمود قاسم تكريم بعد استبعاد!
سر بيتر ميمى مخرج «القرد بيتكلم»!!
يابانى أصلى «فيلم مش ضد مصر»
«مولانا».. بين عبقرية مخرج ومُغامرة مُنتج
الفيلم بين المكسب والخسارة. تراب الماس والجريمة الكاملة!
«مولانا» رواية تخلع النقاب عن شيوخ الفضائيات
«بواب الحانة».. وكراماته فى الخمارة
لعبة «المال الملعون» تكشف.. شر «السقا» و«منى» و«منير» و«نور»
تمرد الكبار لصالح الجمهور!
«هيبتا» الرواية والفيلم
تواطؤ منتجى السينما مع أصحاب الفضائيات
أسرار.. لا يعرفها أحد
«الكثرة» و«الإعلانات» وراء هروب المتفرج
المسلسل الذى أعاد اكتشاف هؤلاء النجوم
«زنقة الستات» يستحق خمسة موا ه ه ه ه!
حب وعنـف وغموض خلف «أسوار القمر»
نيللى : حب لا ينتهى
فيلم «باب الوداع» بين الجائزة ومصالح موزعى الأفلام
مصر هوليوود الشرق


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

البداية من باريس - 2

فجأة، قامت السلطات اليابانية  بإلقاء القبض على كارلوس غصن رئيس مجلس إدارة  التحالف الثلاثى العالمى للسيارات رينو &nda..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook