صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

سماعي

2418 مشاهدة

5 يوليو 2016
كتب : مفيد فوزي



• من الذاكرة..
لم تكن تغار سعاد حسنى على عبدالحليم حافظ من أى فنانة فى زمانها، ولكنها كانت تشعر بالغيرة من ميرفت أمين، لأن عبدالحليم وصف جمال ميرفت أمين بأنه «راقى» أمام سعاد حسنى، فشبت النار فى ضلوعها، وعندما اختار عبدالحليم ميرفت أمين فى فيلم «أبى فوق الشجرة» اندلعت نيران الغيرة أكثر فى قلب سعاد حسنى، رغم أن الفيلم من بطولة نادية لطفى، وكان قلب ميرفت مشغولا بعمر خورشيد الذى تزوجته فيما بعد.
• من الذاكرة..
فى لحظة غرام مجنون تم الاتفاق بين بليغ حمدى والكاتبة القذيفة غادة السمان على التواصل والارتباط،  وجاءت غادة بعد أيام من الاتفاق العاطفى ورفض بليغ أن تذهب غادة إلى فندق، وأصر على أن تكون ضيفته وتقيم عند صفية حمدى شقيقة بليغ، ورضخت غادة ووافقت على الإقامة فى بيت صفية، وجاء صباح أول يوم لغادة السمان فى القاهرة  واستعدت لترى أقدم معالم قاهرة المعز بعيون بليغ حمدى، فاتصلت بشقة بليغ فرد عليها خادمه الخاص وأجاب: الأستاذ سافر النهارده بيروت..! وحزمت غادة أمتعتها وذهبت إلى المطار وعادت إلى بيروت ظهرا وأغلقت صفحة بليغ حمدى وتزوجت من الناشر المثقف الكبير د. بشير الداعوق الذى أنجبت منه ابنها: حازم الداعوق.. وصارت حدوتة بليغ مجرد سحابة صيف!
• من الذاكرة..
لم يكن يوسف إدريس سعيدا بأن تذهب جائزة نوبل لنجيب محفوظ، وفى لحظة نفسية ذهبت أحاور يوسف إدريس عن جائزة نوبل الذى قال لى: «أنا أحق من نجيب محفوظ بالجائزة وقال إن اختيار نجيب محفوظ للجائزة هاجس سياسى ولا يمت لفن الرواية بصلة».
ونشرت الحوار فى «صباح  الخير» وانتبه إبراهيم سعدة الصحفى حتى النخاع للحوار، فأعاد نشره مرة أخرى فى أخبار اليوم!
وشعر يوسف إدريس بالقلق من تصريحاته، فاتصل بى يعاتبنى على النشر فى أخبار اليوم، فقلت له: إنه «حس» إبراهيم سعدة الصحفى ولست أنا!
• من الذاكرة..
فى فترة الضنك والكآبة بعد فصلى فى 15 أكتوبر 1964 قرر موسى صبرى رئيس تحرير الجيل أن أجرى حوارات مع أصدقائى من النجوم دون توقيع، وذلك «حتى لا يصدأ قلمى» على حد قول أسطى الصحافة المصرية موسى صبرى، وكان هذا موقفا لا أنساه، الموقف الثانى الذي ارتبط بالرجولة والشهامة كان لمحمود السعدنى الذى قبض بالنيابة عنى من خزانة «روزاليوسف» 371 جنيها فروق بدل سفر لرحلات صحفية قمت بها، ذهب السعدنى وأقنع عبدالرحمن الشرقاوى بالموضوع وجاء إلى بيتى فى الروضة يسلمنى «المبلغ» لأوقع على الاستلام، وهو موقف لا أنساه العمر.•



مقالات مفيد فوزي :

سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
فتنة سيدة الصعيد الطبطبة حل قديم فاشل
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
انتصار.. لم تنطق كفرًا!
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
الأيقونة
سماعي
محطات للتزود بالوقود!
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
تغريدة على الورق
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

البداية من باريس - 2

فجأة، قامت السلطات اليابانية  بإلقاء القبض على كارلوس غصن رئيس مجلس إدارة  التحالف الثلاثى العالمى للسيارات رينو &nda..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook