صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

القوات المسلحة.. وشبكة الطرق القومية

1114 مشاهدة

28 يوليو 2015
كتب : محمد هيبة



تتجه أنظار العالم كله إلى مصر 6 أغسطس المقبل لتشهد ويسجل التاريخ تلك الملحمة المصرية العظيمة التى سطرتها سواعد المصريين الخلاقة فى أقل من عام.. ألا وهى افتتاح قناة السويس الجديدة.. تلك الملحمة التى تدل على عظمة إرادة المصريين وقدرتهم على الإعجاز وهى ليست أول مرة يبهرون فيها العالم.. ويتخطون المألوف.. فقد فعلوها من قبل فى أكتوبر المجيد بالعبور العظيم.. وأيضًا فاجئوا العالم بثورتين فى أقل من ثلاث سنوات 25 يناير و30 يونيه.

وإذا كان 6 أغسطس هو الموعد التاريخى لافتتاح قناة السويس الجديدة.. وهو حدث عالمى مهم.. إلا أن هذا الموعد أيضًا يرتبط بتكليف خاص من رئيس الدولة بإنجاز شبكة الطرق القومية التى حددها بعام واحد فقط.. والحقيقة أن شبكة الطرق القومية هى المحور الأساسى للتنمية.. فبدون طرق حديثة متعددة ومتشعبة وممتدة لن تكون هناك تنمية.. الرئيس السيسى أكد على الحكومة أنه سيتسلم شبكة الطرق القومية فى 6 أغسطس.. وللأسف فإن حجم الأعمال والإنجاز فى شبكة الطرق لم ينته حتى الآن.. وللأسف أكثر وأكثر، فإن هناك العديد من الطرق الحيوية والمحورية مستوى التنفيذ فيها أسوأ ما يمكن.. ولست أدرى من الذى يتسلم هذه الطرق بهذا المستوى من الرصف والتطوير.. والدليل على ذلك مستوى تنفيذ ورفع كفاءة الطريق الدائرى القوس الغربى ابتداء من طريق مصر اسكندرية الزراعى وحتى طريق مصر الإسكندرية الصحراوى فالتنفيذ من أسوأ ما يمكن.. ويكفى أن يتفقد السيد رئيس الوزراء البلدوزر إبراهيم محلب الطريق فى الاتجاهين، ليرى بنفسه ويعاين كم المطبات والهبوط فى طبقة الأسفلت.. والحفر العميقة بين الفواصل وبعضها.. وليراجع بنفسه الجزء الأخير من المريوطية وحتى منزل الصحراوى وطريق الواحات.. ونحن للأسف أثبتنا أننا فاشلون فى شيئين.. الأول الفواصل الطولية والعرضية بين حارات الطريق.. والثانى يظهر أكثر فى الطرق السطحية حيث البالوعات الموجودة فى أواسط الطرق وعلى الأجناب، والغريب أن رفع كفاءة وتطوير الطريق الدائرى بدأ العمل فيه منذ فبراير 2014 ولم ينته حتى الآن.
هذا من ناحية.. من ناحية أخرى هناك طريق الفيوم فرغم مرور سبعة أشهر على بدء العمل فى رصف هذا الطريق حتى مدخل مدينة أكتوبر وما بعدها.. فإن حالة الطريق يرثى لها. فالطريق من الرماية وحتى التجنيد وبداية بوابات حدائق الأهرام مكسر وملىء بالحفر والمطبات والبالوعات العالية فى الاتجاهين.. وهذه مسافة تصل إلى 3 كيلو مترات تقريبًا.. وهذه الحفر والمطبات تؤدى إلى بطء الحركة الشديد بل حدوث شلل مرورى فى بعض الأحيان.. كذلك الملفات والدورانات على الطريق غير موجودة، ورغم وجود بعض الفواصل الأسمنتية وبعض الأسياخ الحديدية التى تفصل الطريق فى الاتجاهين.. فإن الحوادث تتكرر كل ساعة وكل يوم، لأنه ليست هناك دورانات وملفات شرعية وقانونية واضحة وأقرب دوران على بعد 3 كيلو مترات من البوابة الثانية.. لست أدرى ما الذى يعوق الانتهاء من هذا الطرق.. ناهيك عن مستوى الرصف وسمك طبقة الأسفلت التى تحولت هى الأخرى إلى مطبات ومطبات.. وهذا كله بالطبع يحدث لأن الشركات المنفذة لهذه الطرق لا تلتزم بالمواصفات القياسية العالمية فى رصف الطرق السريعة.. والسرقة فى الخامات عينى عينك.. الحقيقة الإيجابية الوحيدة فى شبكة الطرق هو ما قامت به الإدارات المختصة فى القوات المسلحة التى تتولى رصف وتنفيذ بعض الطرق المهمة، وأهمها استكمال طريق مصر - الإسكندرية الصحراوى الذى مر على العمل فيه قرابة السبع سنوات.. ولم يقم بإنهائه سوى سواعد أبطالنا فى القوات المسلحة.. وبالإضافة إلى طريق الإسماعيلية الصحراوى وبعض الطرق الأخرى منها الطريق الجديد فى العين السخنة .. وكذلك الطرق الجديدة لمحور قناة السويس.
إننى أقترح أن تسلم شبكة الطرق القومية بالكامل إلى القوات المسلحة للإشراف على تنفيذها.. والانتهاء منها فى أسرع وقت.. والحقيقة المهمة التى يجب أن أذكرها أنه لولا أن الهيئة الهندسية للقوات المسلحة هى التى تشرف وأشرفت على أعمال قناة السويس الجديدة ما انتهت فى الموعد الحدد.. والسبب واضح جدًا.. وظاهر للعين.. أن القطاع الوحيد -تقريبا-القادر على الإنجاز داخل الدولة الآن هو القوات المسلحة.. وللأسف فإن القطاع المدنى بكل ما يمتلك من إمكانات غير قادر على تنفيذ أى مشروعات قومية وعملاقة، لأنه بكل بساطة يعتريه الفساد والرشوة «من ساسه لرأسه».. وأعتقد أننا نحتاج بشدة أن نبث روح قناة السويس الجديدة فى هذا القطاع حتى نستطيع أن نحقق التنمية.•

«الشوربجى»  رئيسا للجنة الورق

أصدر المهندس إبراهيم محلب رئيس الوزراء قرارًا بإعادة تشكيل لجنة مشتريات ورق الجرائد والمجلات برئاسة المهندس عبدالصادق الشوربجى رئيس مجلس إدارة مؤسسة روزاليوسف، وعضوية أحمد جمال الدين، رئيس الإدارة المركزية للتخطيط والمتابعة بديوان عام وزارة الإعلام نائبًا للرئيس، ونبيل محمد الشحات رئيس الإدارة المركزية بديوان عام وزارة الإعلام مقررًا، ونعمان زغلول نعمان أمينًا عامًا وأيمن محمد أمينًا مساعدًا وميسرة عبدالوهاب عضوًا قانونيًا.
كما تتضمن اللجنة فى عضويتها ممثلين عن مؤسسات الأهرام وأخبار اليوم ودار التحرير وروزاليوسف ودار الهلال ودار المعارف ودار التعاون للطبع والنشر ومندوبًا عن كل من وزارتى النقل والصناعة والتجارة. •



مقالات محمد هيبة :

«الجيزة».. العاصمة السياحية لمصر؟!
يا وزيرة الصحة.. إزى الصحة؟!
لا تذبحوا هذا الجيل
مستشار الوزير
كعكة الصدقات وسفه الإعلانات
الدعم ما بين: تذكرة المترو.. ورغيف العيش
أصحاب المعاشات بين المطرقة والسندان
معلم الأجيال
الذين يأكلون أمهم؟!
تحذير للمرة الألف: الانفجار السكانى أخطر من الإرهاب!
سيناء 2018.. العبور الثالث لمصر
فى ذكراها السابعة: 25 يناير.. ثورة أم مؤامرة؟!
قانون الإعلام.. أين؟!
سكك «صفيح» مصر
يا سلام يا خطيب عودة دولة الأهلى
وزير مراكز الشباب؟!
قوانين المرور.. والانضباط السلوكى
عام من السحل اللذيذ: ذكرى إعلان وفاة الجنيه!
السوشيال ميديا.. والفضائيات..؟!
النقطة 13.. كلمة السر: تأهلنا للمونديال بين أقدام غانا
أصحاب العلاوات.. وأصحاب المعاشات
شبكة الطرق القومية.. واللا قومية
من وحى مؤتمر الشباب بالإسكندرية: الانفجار السكانى.. أخطر من الإرهاب
الدعم.. وسنينه
سلاح الوزارة لمواجهة شبح البطالة: مراكز الشباب.. الركيزة الأساسية للتدريب والتشغيل
رغم أن الدستور والقانون حددا اختصاصات كل منها: تنازع السلطات بين الهيئات الإعلامية!
ملاحظات وتساؤلات حول تشكيل الهيئات الإعلامية الجديدة؟!
تمثيل عادل للمؤسسات القومية
بعد القرار المتأخر بمنع الشاحنات من طريقى السويس والإسماعيلية.. لماذا لا نفيق إلا بعد وقوع الكارثة؟
الهيئات أولا.. أم قانون الإعلام الموحد؟!
تغييــر اللا تغييــر
لتخفيف الضغط على الجيزة.. الحل.. إعادة إنشاء محافظة أكتوبر
أخيرا.. أصبح للجيزة محافظ.. ولكن!
الصحافة القومية.. إلى متى ستظل الابنة غير الشرعية؟
العربة قبل الحصان.. قانون الإعلام أولا.. أم الهيئات الإعلامية؟!
مصر والسعودية توافق وتكامل وشراكة
موسوعة ألعاب القوى المصرية
ملاحظات أساسية على مشروعات القوانين الإعلامية
مصر تستعيد دورها الغائب
وزارة تأخرت 33 عاما
الرؤية الغائبة
بورسعيد
مثلث الإهمال القاتل فى حوادث الطرق
سماسرة الرياضة المصرية
مشروع قومي لمحو الأمية قناة الروح الجديدة
صباح الخير الجديدة
جلطة فوق كوبري أكتوبر
الطاق.. طاقين
الحلول المستحيلة.. لأزمات المؤسسات الصحفية
تداول السلطة في صباح الخير
الحل خارج الصندوق
وحانـت ســاعة العمــل
السيسى رئيسا لمصر بإجماع شعبى
الشعب يختار.. أمن مصر القومى
المــرأة والشبـــاب يحسمان انتخابات الرئاسة
الصحافة القومية.. والإعلام الرسمى
تحركـات حمديـن الميدانيـة.. وعصا السيسى السحرية
حيادية الإعلام بين السيسى وصباحى
انقطاع الكهرباء..الحلول العاجلة والآجلة
المخربون.. والمخرفون
الصحافة القومية..الابنة غير الشرعية!
رئاسة هـذا الرجــل
حقــد الإرهــاب الأســود يغتــال شــــبابنــا
السيسى يبدأ برنامجه الانتخابى..عمليا
حكومة مقاتلين
الأسباب الحقيقية لاستقالة حكومة الببلاوى
المرشح القادر على تحقيق برنامجه .. هو الأفضل
الحب فى زمن العنف
الحكومة لازم ترحل
قراءة فى «نعم» الكاسحة
نعم
المسلمون والأقباط.. إيـــد واحــدة
2014 .. عام الحسم.. واستحقاقات الثورة
أين أنت ياحكومة: حتى حماية الامتحانـات مسئولية الجيش والشرطة
الدستور..الاستحقاق الحقيقى لثورتـى ينايــر ويونيـو
قانون التظاهر بعد خراب مالطة
دستور للبلاد..أم دستـور للفئات؟!
كأس أفريقيا «الملطخ بالدم»
المعزول فى الغيبوبة!
الألتراس وطلبة الجامعات.. آخــر كــروت الإخـوان
الخونــــة والمفســـدون والمغيبــون والمختلــون
القوات المسلحة.. الركيزة الأساسية للدولـة المصريـة
مرة أخـرى.. الأيـدى المرتعشة لا تبنى وطنا
إرهاب الإخوان يهدد استقرار الدولة!
عنف الإخوان .. والقبضة الرخوة !
معركة الدستور أشد شراسة من الإرهاب
السيسى يفضح الإخوان الإرهابيين
معضلة فض الاعتصام
اقطعوا رءوس الفتنة
إرهاب الجماعة يحصد آرواح المصريين!
خارطة الطريق واضحة.. فاحذروا الفخ!
المفسدون فى الارض
الجيش حامي الثورة: الشعب ينتصر
أردوغان.. على خطي الإخوان
استمرار الشورى.. زواج علي ورقة طلاق
سيناء المستباحة والسيادة المنقصوصة
أزمة القضاء.. والمؤسسات الصحفية.. والتعديل الوزارى
اغتيال القضاء.. ودولة الفوضى
الجيش والرئاسة.. والخطوط الحمراء
هل نحن على شفا حرب أهلية؟!
النظام .. والعداء للقضاء والإعلام
«الساحل والمحسول».. كلاهما في النار
مجلس النواب القادم مهدد بالبطلان أيضا
مجلس النواب القادم مهدد بالبطلان أيضا
مجلس النواب القادم مهدد بالبطلان أيضا
مجلس النواب القادم مهدد بالبطلان أيضا
علي من نبكي الآن؟!
الحوار الوطنى .. حوار الطرشان
لا تفرقونا
دستور مصر.. بأغلبية «الخُمس»
لا.. لدستور يبيح الارهاب الدينى و السياسى
من يتآمر على الرئيس؟
دستور الليل و أخره
الاعلان الدستورى .. ( المكبل)
لماذا تهون ارواح المصريين؟!
محنة الدستور القادم
القضاء يُغتال بأيدى أبنائة
رئيس الجمهورية فى احتفال شعبى بنصر أكتوبر
الدستور.. المعركة الخلافية
الفرصة الذهبية لإعادة ترتيب أوراق اللعبة السياسية
إسقاط الإخوان بالانتخابات.. وليس بالمظاهرات
مفاجآت الرئيس
مجزرة سيناء.. وأمن مصر القومى
موقف جليل : «الصبوحة» وسـام علـى صدر الصحافة المصرية


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

الولاء لمن؟

بعد سنوات ضعف وهوان، شاخت الدولة وترهلت وأصبحت رخوة، فانفجرت الفوضى، ومن خلال الفوضى تسلل الغربان بنعيق نذير شؤم على الأمة الم..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook