صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

رمضان 2015.. أزمات الساعات الأخيرة

1091 مشاهدة

16 يونيو 2015
كتب : محمد عبدالرحمن



موسم رمضان الدرامى على الأبواب، وكالعادة الأزمات تطل فى اللحظات الأخيرة، ما بين أسباب تقليدية تتعلق بضيق الوقت أمام كل المخرجين بسبب انطلاق التصوير متأخرا عن موعده الطبيعى ومساهمة الأزمة المالية فى عدم ثقة بعض المنتجين فى اللحاق بالموسم الرمضانى، بجانب الأسباب التى ترتبط بأسلوب بعض النجوم الذى يتغير ويتبدل حسب مقياس النجومية، وأيضا الأسباب غير الفنية المرتبطة بالسياسة والجدل حول هذا الموضوع أو ذاك، فيما يلى رصد لأبرز الأزمات التى تشهدها الساعات الأخيرة قبل رمضان 2015.

مسلسل وصاحبه غايب


نبدأ من المسلسل «المنحوس» كما سماه البعض فى الوسط الصحفى والفنى، مسلسل «مولد وصاحبه غايب» الذى انطلق تصويره عام 2013 لكنه فشل فى دخول السباق عامين متتالين وها هو يدخل أخيرا وبعد عناء شديد سباق رمضان 2015، لكن الأزمات لم تفارقه، بداية من عدم اهتمام هيفاء وهبى نجمة المسلسل به كما كان الوضع فى البداية لأنها قدمت مسلسلين آخرين بعده هما «كلام على ورق» وتم عرضه العام الماضى، و«مريم» الذى سيعرض هذا العام، وفاجأ النجم الشاب حسن الرداد أسرة المسلسل بربطه استكمال المشاهد القليلة المتبقية بالمطالبة بزيادة أجره الذى تغير بالطبع عن 3  أعوام مضت بعد النجومية التى حققها فى السينما، وكذلك وضع اسمه إلى جوار هيفاء وهبى حيث تم تجاهله على الأفيشات المنتشرة فى الشوارع وكأنه ممثل ثانوى وليس رئيسيا فى العمل، الدعاية للمسلسل كانت سبب أزمة أخرى حيث تعرض الحلقات قناتا الحياة وTeN  فيما تضع الحياة صورتين كبيرتين على بوستر واحد لفيفى عبده وهيفاء وهبى، اهتمت TeN   أكثر بفيفى عبده بمفردها، ليتحول «مولد وصاحبه غايب» إلى «مسلسل صاحبه غايب». •


الدعاية كمان وكمان 


أزمة الدعاية تكررت مع الممثلة الأردنية «صبا مبارك» فى مسلسل «حق ميت» الذى يقوم ببطولته حسن الرداد وإيمى سمير غانم ويشهد عودة الفنان أحمد عبدالعزيز للدراما، صبا التى لم تعبر عن غضبها بشكل معلن، لكن المقربين منها أكدوا أن اتفاقها مع الشركة المنتجة لم يتم الالتزام به حيث جاءت صورتها على الأفيش غير مناسبة كما أن معظم الأخبار الرسمية الصادرة عن الشركة لا تتضمن اسم «صبا» وكذلك لا يتم دعوتها للمشاركة فى اللقاءات التليفزيونية التى تنقل كواليس المسلسل، الأمر نفسه تكرر فى مسلسل «مريم» حيث يضغط النجم خالد النبوى من أجل الحصول على مساحة دعاية تناسب مكانته حيث ركزت الدعاية طبعا على هيفاء وهبى ولم يتم إنتاج «برومو» خاص لخالد النبوى، الخلاف على الأفيش وصل إلى مسلسل «ظرف أسود» بطولة عمرو يوسف ودرة وإنجى المقدم حيث لم تحصل إنجى على المساحة الموازية لدرة رغم أنهما بطلتا العمل فيما اعترضت  درة نفسها على أن مساحتها غير مطابقة لمساحة «عمرو يوسف» بطل المسلسل. •


تكرار ثلاثى


هى ليست أزمة وإنما ظاهرة نادرة، ثلاثة برامج مقالب تدور حول نفس الفكرة مع اختلافات بسيطة، الأول «رامز واكل الجو» لرامز جلال، والثانى «هبوط اضطرارى» لهانى رمزى، والثالث «التجربة الخفية» لخالد منصور وشادى ألفونس، المقلب يبدأ من تعرض الطائرة لعطل مفاجئ ولا حل سوى القفز بالمظلات، فيما عدا برنامج هانى رمزى الذى يخبر الضحية أن هناك عملية هبوط اضطرارى، هذا التشابه مازال يحتاج إلى تفسير من صناع البرامج، لكن يبدو أن فريق «رامز جلال» لديه ثقة كبيرة بسبب أولا الخبرة والجماهيرية التى يتمتع بها رامز فى هذا المجال، وثانيا الإمكانات التى حصل عليها من إمارة دبى ونوعية الضيوف ومن بينهم «باريس هيلتون» فى أول ظهور لها ببرنامج عربى، لكن هانى رمزى يعتمد على قدراته الكوميدية أيضا، فيما تم تصوير «التجربة الخفية» بإسبانيا أى أن عين المتفرج ستتابع مشاهد ومناظر جديدة لكن المهم من سيكون البرنامج صاحب القدر الأكبر من إثارة الرعب. •


عودة علاء ولى الدين


أزمة من نوع مختلف لكن يبدو أنها ستتكرر كثيرا، شركة المياه الغازية التى استعانت بالراحل «فؤاد المهندس» فى إعلانها العام الماضى، ها هى تعود وتستعين بالراحل «علاء ولى الدين» لكن الجديد أن شقيقه معتز اعترض وقال إن الأسرة لا توافق على الأمر، فيما قال أصحاب الإعلان إنهم اشتروا لقطة لعلاء ولى الدين من فيلم «الناظر» سيتم تركيبها فى مشهد جديد بطله محمد هنيدى، لكن ماذا يقول القانون؟ الواقع أنه لا يمكن الاستعانة بإبداع أو بصور فنان توفى إلا بعد موافقة أسرته خصوصا لو كان الأمر إعلانيا، فلا فرق بين أن يكون الفنان نجم إعلان وهو حى أو وهو فى رحاب ربه، لابد من استيفاء الأمر قانونا، وحتى الآن يبدو أن الإعلان فى طريقه للعرض، والتعويض المالى الذى تم عرضه على شقيق الفنان الراحل سيذهب إلى مستشفى سرطان الأطفال، لكن سيبقى الجدل مستمرا خصوصا لو تكررت الفكرة من عام لآخر. •


من داخل البلاتوه


وأخيرا مع الأزمات والمشاكل التى تحدث داخل البلاتوه، وهى كثيرة كالعادة أبرزها اعتذار سارة سلامة عن عدم المشاركة فى مسلسل «وش تانى» أمام كريم عبدالعزيز بسبب خلافات مع «منة فضالى» وهو الأمر الذى نفته منة، فيما كانت سارة سبباً لمشاكل أخرى فى كواليس «مولانا العاشق» و«حوارى بوخاريست» بسبب عدم قدرتها على تنسيق المواعيد بعدما زاد الطلب عليها هذا الموسم، فيما أدت صفعة عنيفة من خالد النبوى لريهام عبدالغفور إلى إصابتها بقوة فى أذنها واضطرارها للحصول على إجازة من تصوير مسلسل «مريم» و«حارة اليهود» وشهد هذا المسلسل عدة إصابات أخرى كان أبرزها لإياد نصار فى يده مما أجبره  على الحصول على إجازة، بينما هدد الممثل الناشئ كريم الأبنودى بالانتحار بعد استبعاده من مسلسل «الكابوس» أمام غادة عبدالرازق رغم إعلان حصوله على دور ابنها، والأبنودى هو بطل فيلم «حلاوة روح» أمام هيفاء وهبى. •
 



مقالات محمد عبدالرحمن :

حكاية كل يوم
السندى .. أمير الدم
ياسمين صبرى .. النجومية بالإنستجرام
أبانا الذى علمنا السينما
منتدى شرم الشيخ.. الشباب ينتصر دائما
عندما قال السقا لرمضان : بس يا بابا !
عندما قال السقا لرمضان : بس يا بابا !
ثغرات السيناريو وجرأة الفكرة لم تؤثر على الفيلم «بشترى راجل».. أخيرا فيلم عن الحب فى عيد الحب
فوبيا التصنيف فى.. اترك أنفى من فضلك
لماذا حقق الفيلم إيرادات كبيرة في أسبوعه الأول؟ مولانا .. كل هذا الجدل
الـ 10 الأنجح فى 2016
«الستات» يدافع عن سمعة السينما المصرية
المختصر المفيد لما جرى فى أفلام العيد
تفاصيل التواطؤ بين «شبه الرقابة» و«شبه السينما»!
كيف ظهر «الأسطورة» كممثل كوميدى؟ محمد رمضان «الطبيعى» على مسرح الهرم
20 ملاحظة فى 30 يوما
رمضان 2016.. الانطباعات الأولى عن الحلقات الأولى
الكبار والشباب نجوم يواجهون «التحدى» فى سباق رمضان
«الشقة».. موهبة مؤلف وخبرة مخرج واجتهاد ممثلين
نوارة .. الأسباب الخمسة لكل هذا النجاح
أشعار فؤاد حداد تعود على المسرح القومى
الفرصة الأخيرة لإنقاذ مسرح الدولة
التفاصيل الكاملة لآخر أيام المدينة
ليالى الحلمية.. النجوم متحمسون والجمهور «قلقان»!!
الأسباب الخمسة لنجاح «أحلى صوت»
تناقضات المصريين فى «الليلة الكبيرة»
ليالى يحيى الفخرانى على خشبة المسرح القومى
نور الشريف .. (القيمة) لا تموت
أنا الرئيس.. كوميديا من مدرسة فؤاد المهندس
محمد سعد «ينتكس» فى حياتى مبهدلة
فى وداع عمر الشريف العالمى
السيسي.. وجمال بخيت


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

موسـكو

للروس تاريخ طويل وممتد مع مصر. فالدولتان تتشابهان كثيرا فى التاريخ الممتد لآلاف السنين. ولهما حضارات قديمة وقوة ناعمة لها تأثي..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook