صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

سماعي

2130 مشاهدة

9 ديسمبر 2014
كتب : مفيد فوزي



• عاقبت محكمة الرشيدى.. مبارك «بالبراءة»، لتتركه أمام محكمة التاريخ فى دائرة الله.
• أن تحتفل كلية آداب القاهرة بواحد من أعمدة الحكمة فى مصر «د. مصطفى سويف» منهج حضارى، بعد أن بلغ التسعين وهو فى حالة يقظة ذهنية مكنته من إلقاء محاضرة عن سيكولوجية الحكمة وأجمل ما فيها «كيف يتصرف كالبائع حين يرفض ما لا يريد ويشترى نفسه».
• العازفة الجميلة «رشا يحيى» بهرتنا بعزفها المغرد فوق آلتها الموسيقية التى احتضنتها كعاشقة فى حالة وصال و«أنطقتها» و«طوعتها» كما تريد بأصابع مبصرة، خلقت عالما جميلا من الموسيقى يسبح فى الفضاء أكبر من مسرح الأوبرا الصغير. كانت رشا ممشوقة القوام، تعزف وكل أعضاء جسمها تشاركها العزف واحترنا أيهما العازف.. رشا أم الفيونيل، لكنهما ذابا فى شخص واحد، وأعترف أن متعتنا تجاوزت اللحظة وبقيت حية فى الذاكرة. عزف رشا يعتذر عن أصوات قبيحة وموسيقى مبتذلة فيها اغتصاب للآلات الموسيقية!
• عزيزى المخرج خالد جلال.. ما الجديد الذى أضيفه على إبداعاتك أيها النحات العظيم.. نتحات الأحاسيس والمشاعر، تلتقط المواهب وتعطيها فرصة وتشكلها وتصوغها وتدفعها بيديك إلى بحر الفن ولا تخاف على «مواهبك» من الغرق، إنهم يسبحون ويتألقون وينتزعون تصفيقنا، ولأنه عمل جماعى متناسق متناغم، أرفض أن أخص أحدا بذاته بالإعجاب، فالعمل سبيكة واحدة ومتعة ذهنية وأنهار من الكلمات ممسرحة تمشط المجتمع والكل يعزف وأنت المايسترو.
وفى كل مرة أذهب إلى مسرحك فى مركز الإبداع أكتشف أن «المنجم المصرى» لايزال عامرا باللآلئ، فقط أنت تزيح الغبار بمهارتك، علمتنا يا مايسترو كيف يكون فرسان الإضاءة والصوت والإعداد الموسيقى وتصميم الأزياء وتصميم الديكور والمخرج المنفذ، «أبطالا» فى أعمالك المسرحية، إننى ألمح فى عيون الشباب المؤدين بريقا أعرفه هو بريق الطموح.
ومصر «الولادة» لن تبخل بمواهب يتبناها المجتمع ويفرح بها، ذلك أنه «بعد الليل» يأتى النهار.
• «المال كالحب يميت من يضن به ويحيى واهبه»، «جبران خليل جبران».
• «ضبط رائد شرطة أثناء الإتجار فى الهيروين» ليس ضبط «الشرطة».. إنها حالة أو حالتان، وإعلاميا مهنيا لا يجوز التضخيم يا وطن.. ومن ثوابت حياتنا جيش قوى وشرطة فاعلة، وكان الله فى عون السيسى من إعلام يحاول ضبط إيقاعه.•
 



مقالات مفيد فوزي :

سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
فتنة سيدة الصعيد الطبطبة حل قديم فاشل
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
انتصار.. لم تنطق كفرًا!
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
الأيقونة
سماعي
محطات للتزود بالوقود!
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
تغريدة على الورق
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

جرائــم الإخوان 3


وقف الشيخ الأسمر الجليل يحلف اليمين الدستورية أمام الرئيس السادات كوزير للأوقاف بعد عودته من السعودية حيث كان يعمل رئي..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook