صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

حقك.. علىّ.. ياباشمهندس!!

961 مشاهدة

13 مايو 2014
كتب : اكرم السعدني



أتمنى من الرئيس القادم أن يكرمه الله ويجد أى طريقة للحفاظ على المهندس إبراهيم محلب فى منصب رئيس مجلس الوزراء، فالرجل وإن كنت قد هاجمته كثيرا إلا أننى اكتشفت أنه رجل فاهم وواعى يعلم تماما أن الملف الأفريقى هو الأولى بالاهتمام ليس من أجل شريان الحياة المتمثل فى نهر النيل فقط ولكن لأن أفريقيا هى السوق الحقيقية الواعدة لتسويق المنتج المصرى، وللأسف الشديد فإن السياسة الخارجية المصرية فى عهد المأسوف على عناده حسنى مبارك كانت فقط تتجه نحو واشنطن فهى القبلة التى يحج إليها مبارك وأركان نظامه طلبا للمساعدة فى البقاء فى السلطة لأطول وقت ممكن وياريت لوتعذر بقاء المهندس محلب فى هذا المنصب أن يكون ممثلا شخصيا لرئيس الجمهورية أو مساعدا له للشئون الأفريقية، فقد أبلى الرجل أفضل البلاء فى جولاته فى القارة السمراء والحق أقول أننى تصورت أن مصر عقمت ولم تعد تنتج هذا الصنف الممتاز من القادة أمثال الجنزورى، ولكن السيد المهندس إبراهيم محلب أثبت فساد تصورى فمصر والحمدلله فى أسود لحظات تاريخها تعطى أطيب الثمار وها هو الرجل القادم من شركة المقاولون العرب على إدراك بأهمية البعدين العربى والأفريقى لمصر ولأنه خريج مدرسة المقاولين العرب فقد كانت له كما تبين من رحلته علاقات طيبة بالقادة فى القارة السمراء، حيث تنتشر فروع لشركة المقاولين وهى خير سفير لمصر فى أفريقيا ويا حبذا لو أننا أعدنا إلى الحياة الشركات المصرية التى كان لها نفوذ ووجود فى أفريقيا لتمارس دورها فى توثيق العلاقات مع الأشقاء الأفارقة وتساهم فى النماء فى دول القارة هذا الدور الذى غاب تماما بعد رحيل جمال عبدالناصر طيب الله ثراه وكان مهندس العلاقات الأفريقية فى ذلك العهد المضىء هو وزير إعلام ناصر الأستاذ محمد فايق والذى أتمنى من سعادة رئيس مجلس الوزراء أن يستعين بعلاقاته وخبراته فى المجال الأفريقى، فالرجل أحد الخبراء الذين يعلمون كل صغيرة وكبيرة فى ملف العلاقات المصرية - الأفريقية.
 
ويا أيها المهندس الطيب النبيل إبراهيم محلب أنا هاجمتك كثيرا وتطاولت عليك فى بعض الأحيان وانتقدتك فى أحيان أخرى، ولكن يا عمنا الكبير ما حب إلا بعد عداوة وأنت أثبت أنك محب عظيم لهذا البلد فتحية لك من أعماق القلوب.. وحقك علىّ.. ما تزعلش!!
 
∎ الصلح خير
 
أتمنى أن يقوم الوزير خالد عبدالعزيز بعمل الجهد الممكن لعودة المياه إلى مجاريها بين الناديين الأهلى نادى الحركة الوطنية فى مصر والنادى المصرى البورسعيدى الذى تسمى بهذا الاسم ليكون نادى المصريين فى مواجهة أندية كانت تابعة للاحتلال الإنجليزى فى مدن القناة.. كلا الفريقين له تاريخ وسجل حافل من خلال عباءة الأهلى المصرى خرج إلى الوجود إلى أندية الأهلى فى عالمنا العربى وهو ناديا عظيم ليس بفضل إمكانياته فقط ولا بسبب جماهيره العريضة ولكنه نادى المواقف الشديدة الاحترام نادى تعلمنا منه الالتزام وهو ليس نادٍ للكرة فقط ولكنه مؤسسة وطنية لكن لها عظيم الاحترام ولأن الكبير كبير فإننى أنتظر من كبيرنا.. النادى الأهلى أن يدعو لمباراة فى الكرة تضم أندية القاهرة الثلاث الكبيرة الأهلى والزمالك والترسانة وأندية القناة المصرى والإسماعيلى والسويس فى دورة صيفية. وإذا كانت الرياضة تقرب ما بين الشعوب فمبالك بأبناء الشعب الواحد، والحمدلله أننا جميعا تأكدنا أن كل المؤامرات التى حلت بهذا البلد ومنها المأساة العظمى التى وقعت فى بورسعيد هى من تأليف وإخراج وإنتاج الجماعة التى مهدت الطريق لنفسها إلى كرسى الحكم عبر الدماء والقتل والترويع.
 
علينا جميعا اليوم أن نفوت الفرصة على أعداء مصر حتى نعود إلى سابق عهدنا بلدا آمنا مسالما وشعبا هو من أنبل شعوب الكرة الأرضية ويا معالى الوزير.. أتمنى أن تصنع هذه المعجزة قبل أن ترحل.. نريد مصالحة شعبية كروية بين خط القناة بأكمله ونادى مصر الكبير النادى الأهلى.
 
أسأل الله لك التوفيق.


مقالات اكرم السعدني :

اللى ما تتسماش.. وحاجات تانية
هالة.. ومجاهد.. والسح الدح.. إمبو!!
جهد مشكور.. وحلم مشروع
الجيزة التى نقلها السعدنى إلى لندن
الانتماء لمصر وعشق أرضها
الفريق يونس.. ومصر للطيران
يا وزيرة الصحة.. إزى الصحة؟!
بولا.. وجورج.. وماهر عصام
الإمارات.. المتسامحة
مهرجان «آفاق».. بلا حدود
وداعا.. ياكبير المقام
أمهات.. عبدالفتاح السيسى
جرائم.. أتلفها الهوى
رسالة بريطانيا عندما هتفت.. عمار يا مصر
ورحل «بسة»
يا بتوع مرسى.. وتكاتكه موتوا بغيظكم
صبـاح الخـير.. يــا مــــولاتى
صوت أسعدنا ولايزال
مدد.. يا سيدى الريال!
نفسى ألزقه... على قفاه
يوم.. سعدنى فى مارينا
ناصر.. وحليم.. والسعدنى
وداعًا عاشق مصر الكبير
مبارك.. حكم المحكمة.. وحكم التاريخ
أخطر .. وزير في بر.. مصر!!
الورق الكوشيه.. والأيام بيننا!!
سفيــــر.. فوق العادة!
الكبير الموهبة .. قليل البخت
سعيد صالح صاحب.. الغفلة الحلوة!!
سد الوكسة.. الإثيوبى!
وداعا.. يا زمن الكبرياء
الليثى..أبدا..لايموت!!
نادية يسرى.. أمنيات.. وحقائق!!
خيبـة اللـه.. عليكـم!!
مبروك.. لأمن الجيزة
تواضروس ..الذى خيب ظنى !!
دوامة الثورة المصرية تنتقل إلى المصريين فى بريطانيا
غمة.. وانزاحت!!
إعلام.. عبدالمقصود أفندي
كاسك.. يا وطن
آه يا بلــد آه
نادية لطفى.. ويا أهلا بالطواجن!!
قول يا دكتور قنديل لـ... السويس.. وبورسعيد.. والإسماعيلية!
حكاية بهجت وأبوالنيل
السيسى.. وبونابرت.. وعبدالناصر!
الفرسان الثلاثة
زيارة للمنتصر بالله
أفيش.. وحيد عزت
السفيرة عزيزة.. والغوث!
الإعلان إياه.. ومهرجان الأقصر!!
مطلوب من نقيب الصحفيين!
لجنة حكماء مصر
وزير داخلية حازم.. و.. حازمون
«إخص».. فاكتور.. والفرفور الجميل!
هشام قنديل.. ها! ويا رمسيس يا
نصيبى ..مفيد فوزى .. وأنا
فى حضرة الشيخ.. مصطفى إسماعيل!
دريم.. وملعون أبوالفلوس!
تستاهل.. يامعالى الوزير!!
عقدة.. وعنده كل الحلول!
باسم يوسف.. «حُطيئة» هذا الزمان
الكنبة..والجمل..وصفين!!
ليس فى الإمكان أبدع من الإخوان!
أبو السعادة.. محمود الجوهرى!
زمان.. عادل إمام!
الجميلـة.. والوحشــين!!
فريق الكورة.. وفريق مصر للطيران
«محمول» منير.. و«محطوط» حليم


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

خطط الإخوان.. هدم الأمة

خونة ومرتزقة وقتلة ولصوص وتجار دين وجهلاء. هذا هو تصنيفهم وتوصيفهم. سرطان زرع فى قلب الأرض المقدسة. لم يطرح سوى الدم والدموع و..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook