صباح الخير

sabahelkheir56@yahoo.com

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي
رئيس التحرير
طارق رضوان

بـحـث

أهم الأخبار

المقالات

سماعى

2644 مشاهدة

6 نوفمبر 2012
كتب : مفيد فوزي



 

∎ وسط تدنى ملحوظ فى مهنة الصحافة وإقصاء كفاءات مهنية لها بصمتها وانشغال النقابة ونقيبها بأمور السياسة، تظهر أعمال «مهنية» ذات قيمة مضافة سواء فى المقال أو الحوار، المقالات الآن فى أغلبها دش فوق الورق ورص كلام، والقليل يسخرون العامية قبل الفصحى بالكثير من الفن للتعبير عن مكنون النفس، والحوارات فى أغلبها تقليدية بأسئلة معدة سلفا دون أن يفرض سيناريو الحوار المجرى الذى يتدفق فيه نهر الحوار، والكتب التى تقدم حوارا طويلا مطولا نادرة رغم أهميتها لأنها تضيف للقارئ الكثير من المعلومات، وأعتز بأنى بكل تواضع قدمت 3 كتب تضم حوارات مطولة مع هيكل ونزار قبانى وسعاد الصباح.

 

∎ من بين الكتب التى لفتت انتباهى كتاب جديد يضم حوارا مطولا للصحفى المحاور بمهنية عالية شارل فؤاد المصرى مع يوسف ندا «المفوض السياسى للإخوان المسلمين» ولأن الحوار هو مكان وزمان ورهان، فقد ذهب شارل بجهد جهيد إلى حيث يعيش يوسف ندا فى أوروبا بين الحدود الإيطالية والحدود السويسرية، وقد اختار شارل زمان المقابلة بعناية، فهذا أوان الكشف عن غطاء عقول قيادية للإخوان المسلمين خصوصا مع ندا الذى اكتنفه الغموض أو صار جزءا من تكوينه على حد سؤال المحاور. أراد شارل فى هذه الآونة من تاريخ مصر إزالة الغموض عن المفوض السياسى للجماعة، وحين ذهب شارل إلى أوروبا كان رهانه إقناع «الأب الروحى» بالكلام والبوح بعد أن أصبح محط أنظار العالم الذى وصفه بوش بأنه «أحد داعمى الإرهاب فى العالم وأنه قام بتمويل أحداث سبتمبر». يوسف ندا خرج من مصر عام 77 ولم يدخلها منذ ذلك التاريخ، وحصل على الجنسية التونسية بقرار جمهورى.

 

∎ شارل المصرى يسأل فإذا جاءت الإجابة مضى نهر الحوار متدفقا وهو يضع رؤية للحوار ثم يولد أسئلة من إجابات من يحاوره وعندما يكتشف بعضا من المراوغة يقول ليوسف ندا «مرة أخرى لبنك التقوى وأكرر السؤال كيف تأسس»، ويسأل شارل أسئلة بقصد البحث عن معلومة: «كم عدد الإخوان فى العالم؟» ويسأل: كل إحصاء له آليات ما هى الآليات التى اتبعتموها لتحصلوا على المعلومات؟ ويتساءل: هل هذه الآليات سرية؟

 

∎ من فكر يوسف ندا الذى كان محصلة لأسئلة شارل، الشعوب يحركها الزمن ولا يوقفها الواقع، حرب غزه ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، هناك فجوة بين معتنقى فكر هذه الجماعة وممارساتهم، الإمامة عندما تثبت بالاختيار والاتفاق دون النص والتعيين.

 

∎ أنا لا أخشى هذا النظام المصرى الآن ولا أخشى إلا الله، الإخوان شريحة من شرائح الشعب المصرى وليست غالبيته، من حقى أن أعترض على من يدعى أنه كان من قيادات الجماعة التى أخضع لها، صراحة د.عبدالمنعم أبو الفتوح قد تحتاج إلى توازن، أنادى بأعلى صوتى لإخواننا الأقباط المسيحيين وهم إخوة لنا فى الإنسانية وقد ولد كل منا إنسانا قبل أن يسلمه أبواه أو ينصرانه وإن اختلفنا فى الدين.

 

∎ أعترض على كلمة «تأليف» التى وضعتها دار نهضة مصر للنشر وتسبق اسم شارل فؤاد المصرى، فالصحيح هو: حوار. فالمحاور هنا يكشف بالسؤال أسرار حياة يوسف ندا وأعجبنى الإهداء إلى الباحثين عن الحقيقة فقط وإلى الأستاذ مهدى عاكف المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين الذى جاءت شهادته فى حقى لتسهل مهمة اللقاء.

 

∎ لشارل المصرى كتاب يسبق «الأب الروحى» المفوض السياسى للإخوان يوسف ندا، واسم الكتاب «الدب الأسمر» وهو حوار مطول مع حارس خاص لابن لادن، ويبدو أن لدى شارل جاذبية خاصة نحو الرجال الغامضين وأدوارهم وراء الستار.

 

∎ كتاب «الأب الروحى» للقراءة، والمعرفة فى زمن النت والتويتر والآراء المبتسرة.∎

 



مقالات مفيد فوزي :

سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
فتنة سيدة الصعيد الطبطبة حل قديم فاشل
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
انتصار.. لم تنطق كفرًا!
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
الأيقونة
سماعي
محطات للتزود بالوقود!
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
تغريدة على الورق
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعي
سماعي
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعى
سماعي
سماعي
سماعي


التعليقات



بقلم رئيس التحرير

جرائــم الإخوان 3


وقف الشيخ الأسمر الجليل يحلف اليمين الدستورية أمام الرئيس السادات كوزير للأوقاف بعد عودته من السعودية حيث كان يعمل رئي..

اشترك بالنشرة الاخبارية

الاسم
:
البريد
:
   
RSS TwitterFacebook